ما قصة هاني شاكر وهيفاء وهبي مع الطبال؟

ما قصة هاني شاكر وهيفاء وهبي مع الطبال؟

فوشيا- خاص

قرر مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية برئاسة النقيب هاني شاكر، شطب سيد عشماوي عشماوي السيد، والشهير بـ”سيد الأبيض” الطبال في فرقة هيفاء وهبي من جداول النقابة، ومنعه نهائياً من مزاولة المهنة، بعد أن سقطت عنه واحدة من أهم شروط العضوية، وهي أن يكون حسن السمعة.

القرار جاء بعد أن تسلمت النقابة رداً رسمياً من قطاع الأمن العام بوزارة الداخلية يفيد أن “الطبال” قيد بحث لسابقة اتهامه في قضايا جنائية، وهو “مسجل خطر” تحت رقم 2 فئة بالدرب الأحمر، ومن هنا قرر مجلس الإدارة شطبه من جداول النقابة عملاً بالمادة 6 من القانون 35 لسنة 1978 والذي اشترط أن يكون العضو حسن السير والسلوك القويم، كما قرر أيضًا ملاحقته قضائياً لما بدر منه من إساءات تشهير كاذب عبر الإعلام والتواصل اﻻجتماعي تجاه هاني شاكر نقيب الموسيقيين وأعضاء مجلس الإدارة، وكذلك المتحدث الرسمي باسم النقابة.

وتعجب كثيرون من إقحام اسم الفنانة اللبنانية في أمر لا يخصها، من قريب أو بعيد، خاصة أن الطبال لا يعمل بكل تأكيد مع هيفاء وهبي فقط، اللهم إلا إذا أراد المجلس جذب الانتباه إلى الأمر، لأن شطب الطبال في حد ذاته أمر غير هام لكثيرين لأن أحداً لن يعرفه، أما اسم هيفاء وهبي فأضفى مزيداً من الأهمية على قرار المجلس، وإن رأى البعض أنه قد يحرج النجمة اللبنانية على اعتبار أنها تتعامل مع “مسجل خطر”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com