فوشيا جديد فوشيا

"بيري إدواردز" هروب من زين مالك.. أم حنين للماضي؟

الفنانة الإنكليزية بيري إدواردز، 23 عاماً، غيرت مظهرها تغييراً جذرياً، إذ صبغت شعرها الذي عهدناه دائماً أشقر ذهبي البريق، بلون البينك.

وإدواردز شهيرة في ميدان الغناء فهي عضوة في فرقة " ليتل ميكس" المعروفة، والأكثر شهرة في مجال العشق، ولاسيما أنها كانت حبيبة النجم البريطاني من أصل باكستاني زين مالك، الذي هجرها على نحوٍ علني، حين رأى السوبر موديل جيجي حديد.

حنين للماضي ؟

وليس معروفاً ما هو سر هذا التبدل الواضح. فالبعض يعتقد أنها ربما تعبر عن حنين إلى الماضي، وخصوصاً أن إدارودز وشريكاتها في فرقة " ليتل ميكس" قد اخترن الظهور في 2013 بشعر قرنفلي اللون.

غير أن آخرين لم يستبعدوا أن تغيير لون شعرها ربما كان مقدمة لإجراءاتٍ أخرى قد تتخذها الجميلة الإنكليزية للهروب بعيداً عن زين مالك وذكرياته، بسبب الضجة التي أثارها الحديث عن كتاب جديد تتطرق فيه إلى علاقتها معه. فهل أرادت أن ترمي صورة حبيبة زين مالك السابقة بعيداً، أم أنها تريد أن تخطف الضوء بشكلها الجديد؟

أخر الأخبار على فوشيا