فوشيا جديد فوشيا

لا تقلقي إذا ظهرتْ البُثور بعد علاجها.. إليكِ الحلول!

تعدّ البثور من المشاكل الجلدية المؤرّقة، والتي تسبّب الإحراج والانزعاج الشديدين، فعلاجها يدوم طويلاً، وتترك آثارًا غير مُستحبّة، إذا تمّ التعامل معها بشكل غير صحيح.

فقد تظنين بعد علاج البثور، أنها لن تظهر ثانية، ولكنها للأسف تعود للظهور في أماكن أخرى من البشرة، فكيف تتصرّفين إذا ظهرتْ مرّة أخرى؟ سنجيبكِ عن هذا السؤال، في السطور التالية.

اختيار الوقت المناسب لفقعها

تقول طبيبة الأمراض الجلدية ديبرا جاليمان: "يقولون لا تضغطي بأصابعكِ على البثور، بأيّ حال من الأحوال، ولكن هذه المعلومة ليست كاملة، والمفروض عدم الضغط عليها قبل ظهور المادة البيضاء، لأنها في حال تمّ فقعها قبل ظهور هذه المادة، ستنتقل البكتيريا إلى الجلد، ويؤدي إلى احمراره وتهيجه".

تطبيق المكياج الصحيح

احرصي على تطبيق المكياج، المحتوي على مكوّنات مضادة لحبّ الشباب، لما تحتويه من مواد مهدئة، فضلاً عن التغطية المطلوبة، من دون إلحاق الضرر بالمناطق المصابة، وينصح باختيار المكياج بمكوّنات، مثل المعادن، والنباتات، والكبريت، والطين.

اغسلي فرش المكياج باستمرار

لأنّ الفرش تحمل جميع أنواع البكتيريا، المُسبّبة لحبّ الشباب، داومي على غسلها باستمرار، وطبّقي كريم الأساس الباودر، المحتوي على المعادن، وحمض السالسيك، بجانب المكوّنات المذكورة سابقًا.

العلاجات الموضعية

تحذر جاليمان من استخدام الكريمات المعالجة لحبّ الشباب، لما تسبّبه من تقشّر والتهابات وتهيج للبشرة. كما أنها تتسبّب في تأخير الشفاء، وسهولة العدوى، ناهيك عن حدوث التبقّع الناتج عنها، نظّفي بشرتكِ ورطّبيها كعادتكِ، وطبّقي العلاجات الموضعية صباحًا ومساءً.

الثلج

وأضافت جاليمان:" أحد أهمّ العلاجات الملطّفة للاحمرار الناتج عن البثور، لأنه يُضيّق المسام والأوعية الدموية، وبالتالي يقلّل من الاحمرار، ويساعد على تقليل التورّم والالتهاب، وهنا، لفي مكعبات الثلج في قطعة قماش، وضعيها برفق على البثور، كما يساعدكِ زيت الصبّار، وزيت الشاي، وهما مضادان للالتهابات، على تهدئة الاحمرار".

حمض الساليسيليك

وهو من أفضل العلاجات، لأنه يخترق المسامّ، ويقشّر المادة اللزجة بداخلها، كما أنه مضاد للالتهاب، ومتوفر في شكل جل. يمكنكِ تطبيقه قبل المكياج، وسيذوب داخل المستحضرات التجميلية، ويقوم بدوره كمعالج.

 

أخر الأخبار على فوشيا