بشرة

رغم اقترابها من الـ 70 .. اكتشفي سرّ نضارة بشرة ميريل ستريب

رغم اقترابها من الـ 70 .. اكتشفي سر...

محتوى مدفوع

نتيجة لاستمرار تمتعها ببشرة نضرة خالية من أية شوائب أو عيوب، قد لا يصدق الكثيرون منا أن النجمة ميريل ستريب على مقربة من دخول العقد السابع من عمرها. وعلى عكس ما يظنه البعض عن أن السر وراء نضارة بشرة ميريل بهذا الشكل هو استعانتها بمستحضرات غالية الثمن، فإن الحقيقة غير ذلك تماماً، إذ إن سر احتفاظ النجمة الشهيرة بتلك النضارة المميزة لا يكلفها فلساً واحداً، فالنجمة، البالغة من العمر 68 عاماً، لا تقترب من وجهها ولا تضع عليه أي منتجات صناعية. وعلقت على ذلك الصحافية، في غلوفر، المقربة من ميريل بقولها: "حضرت حفل عشاء في منزل ميريل وقت تحضيرها لتصوير

نتيجة لاستمرار تمتعها ببشرة نضرة خالية من أية شوائب أو عيوب، قد لا يصدق الكثيرون منا أن النجمة ميريل ستريب على مقربة من دخول العقد السابع من عمرها.

وعلى عكس ما يظنه البعض عن أن السر وراء نضارة بشرة ميريل بهذا الشكل هو استعانتها بمستحضرات غالية الثمن، فإن الحقيقة غير ذلك تماماً، إذ إن سر احتفاظ النجمة الشهيرة بتلك النضارة المميزة لا يكلفها فلساً واحداً، فالنجمة، البالغة من العمر 68 عاماً، لا تقترب من وجهها ولا تضع عليه أي منتجات صناعية.

وعلقت على ذلك الصحافية، في غلوفر، المقربة من ميريل بقولها: "حضرت حفل عشاء في منزل ميريل وقت تحضيرها لتصوير فيلم the Iron Lady عام 2011، وكشفت لي وقتها خلال محادثة دارت بينا عن نصائح وأسرار الجمال، أن السر الوحيد وراء استمرار احتفاظها بجمالها هو أنها لا تلمس وجهها على الإطلاق".

وهو المعنى نفسه الذي شددت عليه الدكتورة نيكول شيانغ، استشارية الأمراض الجلدية في إنجلترا، إذ أكدت أن ملامسة الوجه بشكل متكرر أمر يساعد على نشر البكتيريا ويمكن أن يتسبب في حدوث بعض الأمراض المعدية، وأنها تتفق في الرأي مع النجمة ميريل ستريب فيما يتعلق بضرورة عدم الإكثار من ملامسة الوجه.

اترك تعليقاً