شعر

هكذا تتجنّبينَ مخاطر سحب اللّون من شعركِ قبل صبغه!

هكذا تتجنّبينَ مخاطر سحب اللّون من...

قبل صبغ الشَّعر بالألوان الفاتحة، أو الشَّقراء، يجب تفتيح الشَّعر، أو تبييضه، عن طريق مادّة كيميائيّة، وغالبًا ما تكون النَّتائج كارثيّة، حيث تؤثِّر هذه المادَّة على نعومة الشَّعر، وتكثر من تساقطه، وتعيق نموَّه بشكل كبير. علينا أولاً، أنْ نفهم أهميّة التبييض؛ إذْ تحتاجُ كلُّ سيّدة إلى تفتيح لون شعرها قبل صبغه، والمادّة المُستخدمة في ذلك، هي البيروكسيد الهيدروجين، أو الأكسجين، وتتفاعل هذه المادّة الكيميائيّة مع جزيئات الشّعر، وكلّما زادتْ قَتامة الشَّعر، احتاج إلى كميّة مُضاعَفة من هذه المادّة، ما يؤدّي إلى تلفه كما سبق وأشرنا. مع انتشار ألوان الشَّعر الحديثة، كالرَّماديّ الفاتح والرَّماديّ الدّاكن، والعنبريّ، والعسليّ، والأشقر، والأرجوانيّ، والورديّ، والبُنيّ

قبل صبغ الشَّعر بالألوان الفاتحة، أو الشَّقراء، يجب تفتيح الشَّعر، أو تبييضه، عن طريق مادّة كيميائيّة، وغالبًا ما تكون النَّتائج كارثيّة، حيث تؤثِّر هذه المادَّة على نعومة الشَّعر، وتكثر من تساقطه، وتعيق نموَّه بشكل كبير.

علينا أولاً، أنْ نفهم أهميّة التبييض؛ إذْ تحتاجُ كلُّ سيّدة إلى تفتيح لون شعرها قبل صبغه، والمادّة المُستخدمة في ذلك، هي البيروكسيد الهيدروجين، أو الأكسجين، وتتفاعل هذه المادّة الكيميائيّة مع جزيئات الشّعر، وكلّما زادتْ قَتامة الشَّعر، احتاج إلى كميّة مُضاعَفة من هذه المادّة، ما يؤدّي إلى تلفه كما سبق وأشرنا.

مع انتشار ألوان الشَّعر الحديثة، كالرَّماديّ الفاتح والرَّماديّ الدّاكن، والعنبريّ، والعسليّ، والأشقر، والأرجوانيّ، والورديّ، والبُنيّ الدَّاكن، وكلُّها ألوان تحتاج إلى خطوة التبييض، ولذلك يجب تفادي الأضرار سابقة الذكر. لذا، سنقدِّم لكِ بعض النَّصائح الهامّة، وعليكِ اتّباعها قبل صبغ شعركِ، حتى تتجنّبي مشاكل صحيّة لا حصر لها.

استخدام البلسم قبل التبييض

قبل وضع المبيّض على شعركِ، طبّقي البلسم على شعركِ، واتركيه لمدّة ساعتين كاملتين، ويكرّر وضع البلسم لأسبوعين متتالين على الشّعر قبل وبعد صبغه، وذلك للحفاظ على رطوبة الشعر ومنع جفافه. لذا، اختاري النّوع الجيّد من البلسم، ويفضّل الذي يحتوي على الكيراتين والبروتين.

اختاري المبيّض المناسب

ابتعدي تمامًا عن المبيّضات الرّخيصة، واختاري الأنواع المعروفة، والماركات المشهورة، فمهما كان ثمنها، ستكون الخيار الأمثل لكِ، لأنّها تحتوي على المكوِّنات الصَّحيحة، المُثبت فعاليتها بأمان، وعليكِ باختيار المبيّض بحجم من 10-40، فكلّما كان العدد أكبر، كلما كانت قوّة المبيّض والنّتائج أفضل، أما إذا كان شعركِ فاتحًا بطبيعته، فلا داعي لاختيار الرّقم الأكبر.

الصّبغة المثاليّة

عند اختيار الصّبغة، تحرّي الدّقة، واسألي عن النوع الجيّد المجرّب، الذي اجتمعتْ عليه كلّ الآراء، ويمكنكِ سؤال صالون التجميل، الذي تتردّدين عليه، ليُرشِّح لكِ النوع المناسب، ذا السُّمعة الطيبة، ولا تكترثي لثمنها الباهظ، لأنّها ستكون الأفضل في النِّهاية.

طبّقي قِناع البلسم

إذا كان شعركِ خشنًا، أو مجعّدًا، فأنتِ بحاجة ماسّة إلى تطبيق قِناع البلسم قبل وبعد تبييض شعركِ، بمدّة لا تقلّ عن أسبوع قبل التبييض، وأسبوع بعد الصّبغة، مع المداومة على وضع الكريم المُعالج، عن طريق تمشيط الشَّعر، بعد وضع الكريم عليه، ثمّ غطّي شعركِ ببونية الاستحمام، ولا تستخدمي الشامبو، إلا في اليوم التّالي، بعد صبغ الشَّعر.

وضع خطّة زمنيّة

عليكِ بمتابعة لون شعركِ بعد صبغه، ولا تكتفي بالنتيجة الأوليّة، وتابعي نموّ جذور شعركِ عن كثب، ويفضّل صبغها أولاً بأوّل، ولا تنتظري حتّى تزول الصّبغة عن شعركِ بالكامل، وإلا ستحتاجين إلى تبييضه مرّة أخرى، وتعيدين الكَرَّة.

اترك تعليقاً