كيكة الزفاف.. قوالب حلوى تتحول إلى مقالب

فوشيا- منى مصلح

عادة ما تعطي العروس أهمية وأولوية لقالب حلوى زفافها، حتى لو كلفتها وعريسها مبلغاً وقدره.

لكن في أحيان كثيرة قد تأتي الكيكة التي ربما أخذت العروس أياماً وليالي في اختيارها، بشكل مختلف تماماً، لدرجة محبطة، عن الصورة التي أرادتها.

صحيفة ديلي ميل البريطانية عرضت بعضاً من خيبات الأمل التي واجهها العرسان يوم زفافهم، حيث وصلت قوالب الحلوى يوم العمر بشكل يختلف كلياً عن مخططاتهم وعن الصور التي أعطوها للخبازين.

بعض العرسان صُعقوا عندما رأوا منظر الكيكة، إلا أنه لم يكن هناك وقت كافٍ لاستبدلها بأخرى، فاضطروا للقبول بها في الحفل رغماً عنهم. ليس هذا فقط، بل دفعوا مبالغ طائلة مقدماً لفاتورة القالب، دون أن يتمكنوا لاحقاً من استرداد فلس واحد.

فوشيا تعرض لك بعض الصور المضحكة لتلك القوالب.. على الأقل إذا جاءت الكيكة مخيبة للآمال فإن “المقلب” قد يكون ذكرى للعرسان يستعيدونها ضاحكين حين يعودون إلى صور زفافهم.