“سولار إمبالس 2” تعود بعد سنة طيران من دون وقود!
ابتكارات

“سولار إمبالس 2” تعود بعد سنة طيران من دون وقود!

همسة رمضان

كان مطار أبو ظبي الدولي على موعدٍ صباح اليوم الثلاثاء الباكرمع الطائرة “سولار إمبالس 2“، قادمةً من القاهرة، في ختام رحلتها حول العالم، والتي بدأت في آذار / مارس 2015 واستمرّت سنةً وأربعة أشهر تقريباً.

IMG_0761

والطائرة هي الأولى من نوعها التي تحلق حول العالم، بدون استخدام قطرة وقودٍ، وبالاعتماد كلياً على الطاقة الشمسية، وذلك خلال 500 ساعة طيران حلقت فيها على ارتفاع وصل إلى 9 آلاف متر، وبسرعة وسطية تراوحت بين 45 – 90 كيلومترا في الساعة، محققةً 19 رقماً قياسياً عالمياً على الأقل.

IMG_0776

كان في استقبال “سولار إمبالس 2” مسؤولون حكوميون وشخصيات عامة محلية ودولية، وخبراء معنيون بمشروعات الطاقة النظيفة من مختلف انحاء العالم، مؤكدين أن هبوطها بعد إتمام رحلتها العالمية يُعدُّ “حدثاً تاريخياً”.

وقال قائد الطائرة بيرتراند بيكارد: “هذا الإنجاز سوف يلفت أنظار العالم نحو الاهتمام بالطاقة النظيفة، وسيكون عاملاً محفزاً للشركات والأفراد لاستخدام الطاقة النظيفة في كل مناحي الحياة”.

IMG_0770

يذكر أن طائرة “سولار إمبالس 2” بدأت رحلتها من أبوظبي، وتوقفت في عدة دول منها سلطنة عمان والهند، وميانمار والصين واليابان والولايات المتحدة وإسبانيا ومصر.