محلات

روح متجددة للأبد لحذاء PUMA SUEDE

فوشيا - دبي

منذ ظهوره لأول مرة في العام 1968، أصبح حذاء PUMA SUEDE الرياضي معياراً قياسياً لتصميم الأحذية، ونال تقديراً واسعاً في عالم الركض باعتباره ابتكاراً ثقافياً لواحدة من المراحل التاريخية الهامة والأكثر تطوراً في القرن العشرين. وبشهرته التي اكتسبها مع رياضيين عظماء من أمثال نجم سباقات الجري في الستينيات تومي سميث، وأسطورة كرة السلة في السبعينيات والت “سلايد” فرايزر، ارتقى حذاء Suede إلى مستويات جديدة من النجاح خلال حقبة الثمانينيات مع ظهور البريك دانس والهيب هوب، ليفرض هيمنته بجدارة في أرجاء نيويورك سيتي.

16AW_SP_Suede_050316-210_RGB

وفي هذا الموسم، تسلّط PUMA الأضواء على مجموعة صاعدة من النجوم الذين يعتلون حالياً موجة الشهرة في عالم الموسيقى والترفيه. وينضم إلى هذه القائمة المذهلة من المبدعين كل من أيقونة الأناقة والظاهرة الاجتماعية كايلي جينر، وملكة السناب تشات ومخرجة فايبز “يس جولز”، وثنائي الهيب الهوب المميز راي شريمارد وفنان الراب الصاعد بامتياز يونج ثاج.

وفي خطوة مميزة تستحضر روعة الماضي، تعاونت PUMA مع المصور المتجوّل والمشهور جاميل شاباز لالتقاط بعض الصور للنجوم الشباب مع ارتدائهم لأحذية Suede ولملابس رائجة في أروقة بيدفورد-ستايفيسنت في بروكلين. وساهم شاباز بدور فعّال في شهرة أحذية Suede خلال الثمانينيات مع لقطاته لمشهد الهيب هوب وثقافة الشارع في نيويورك سيتي. وسيتم عرض الصور في محلات PUMA حول العالم، ونشرها عبر قنوات الشبكات الاجتماعية.