تعرّفي على عادات البلد الذي تفكّرين بزيارته
سياحة وسفر

تعرّفي على عادات البلد الذي تفكّرين بزيارته

فوشيا - همسة رمضان

تتفق الغالبيّة العظمى من الناس على “السياحة والسفر” بين البلدان كواحدةٍ من أمتع الهوايات، إن لم تكن أمتعها على الإطلاق بالنسبة للبعض.

فليس أجمل من أن يسافر المرء إلى بلدان جديدة، ليتعرّف على ثقافاتٍ وحضاراتٍ مختلفة، ويشاهدَ طبيعةً خلابة، ويتواصل مع أشخاصٍ لا يعرفهم من قبل، مما يمنحه إحساساً غريباً وكأنه وُلد من جديد.

ولكن للسّفر أصوله و “إتيكيته” الخاص، وإذا كنتِ من محبّيه فمن الأفضل لكِ عزيزتي التّقيّد بها، لأن اختلاف اللهجة واللغة والعادات والتقاليد في البلد الجديد عنها في بلدكِ، ستسبب لكِ بعض الصّعوبات التي ستعكّر عليكِ صفوَ استجمامكِ.

فوشيا ستعرّفكِ على “الإتيكيت” الخاص بالسياحة والسّفر لتضمني الاستمتاع برحلةٍ موفقة.

عادات وتقاليد

تعرّفي على عادات البلد الذي تفكّرين بزيارته

عندما تقرّرين السفر وتحدّدين وجهتكِ، يُفضّل قبل السفر القراءة عن عادات وتقاليد ذلك البلد، والالتزام بها فى التعامل معهم، فربّما هناك عاداتٌ غير مستحبّة في ذلك البلد بالذّات، فمثلا: في فرنسا من غير الأخلاقي أن يبصق أحدُهم أثناء مروره في الشارع، وفى أمريكا هناك مساحةٌ شخصية تُقدّر بحوالي نصف متر عليكِ المحافظة على إبقائِها بينك وبين الآخر، فلا ينبغي الاقتراب كثيراً من الشخص عند التحدث معه، ومن غير المستحبّ احتضانة وتقبيله عند المصافحة.

اللغة

تعرّفي على عادات البلد الذي تفكّرين بزيارته

أمرٌ عظيم أن تكوني على درايةٍ باللغة الرسمية لتلك البلد، وإذا لم تكوني كذلك فيمكنكِ الاستعاضة عنه باصطحاب مترجم، حتى يتمكن أهلها من فهمك بسهولة، خاصةً أن أغلب دول العالم لا تتقبل التكلم بلغةٍ غير لغتها وهو نوعٌ من التّعصّب للّغة ربّما، وفي كلّ الحالات على الأقل تتوجّب عليكِ معرفةُ بعض الكلمات والعبارات الأساسية التي تساعد على تجاوز المواقف المحتمل مواجهتها، مع الانتباه إلى أنه وضمن بلدٍ تتحدّث لغةً غير لغتكِ، من غير اللّائق توجيه الشّتائم بلغتكِ الأم ظنا أنهم لن يفهوها.

الطعام

تعرّفي على عادات البلد الذي تفكّرين بزيارته

إن معرفتكِ المسبقة لأصناف الطعام التى يتناولها أهل تلك البلد، وطريقة تناول الطعام ومواعيد الوجبات فيها، تمكّنكِ من الاستمتاع أكثر بالطعام التّقليدي، وتجريب أصناف غريبة عليكِ ربّما تحبّينها، فغالباً لكل دولة انواعٌ معيّنة من الطّعام، وطريقة تناولها مختلفة خاصةً فى المطاعم.

الملابس

تعرّفي على عادات البلد الذي تفكّرين بزيارته

من آداب احترام أي شعبٍ، التّقيّد بعاداته وتقاليده أثناء التواجد في بلده، خاصّةً بالنسبة للّباس، فمن الواجب ارتداءُ ملابس تراعي العادات السائدة في تلك البلد فمثلاً لو كان البلد إسلامي، ينبغي عليكِ مراعاة الاحتشام في اللّباس وارتداء الحجاب أثناء زيارة الأماكن الإسلامية، كما أن لكل مكان ملابس تناسبة، فمثلاً في المسبح يُفضَل الالتزام باللباس الخاص بالسباحة وهكذا