سياحة وسفر

رحلات خاصة في ربوع الأردن سيرا على الأقدام

فوشيا- من تهاني روحي

تشكلت الوديان في الأردن بفعل عناصر الطبيعة كالرياح والطقس ما جعل منها ناطحات سحاب طبيعية شاهقة ومهيبة وصفت بـ (ذات الأصداء اللامتناهية).والجميل في تلك الأودية أنها لا تزال بكرا، الأمر الذي جعلها مرتعا خصبا لرواد السياحة البيئية، وتفردها بخصوصية لا تقارن بغيرها من الدول.

وتقول لورا ريحاني، وهي أمريكية وتسكن في الأردن بأنها قررت أن ننظم رحلات سياحية لاستكشاف كنوز الطبيعة ابتداءا من أخفض بقعه على الأرض إلى وادي رم والبتراء مشيا على الأقدام، في بادرة تعد الأولى من نوعها لمحبي الاستكشاف والمغامرة.

ومن خلال مبادرتها وشركتها باسم ( اكتشف الأردن) Discover Jordan tours أرادت لورا أن تقدم للسائحين طريقة مختلفة لاستكشاف المواقع السياحية، ومنها التشجيع على الرياضة والمشي بين أحداث الطبيعة الخلابة كما تقول لورا.

ولمحبي المشي سيرا على الأقدام فقد أعدت لورا برنامجا خاصا ويلقى رواجا من مختلف الزائرين للأردن خصيصا لهذا الغرض. وتشرح لورا: “نبدأ بالسير على الأقدام في مجموعات من أخفض بقعه على الأرض، ومن ثم تبدأ رحلة الانطلاق إلى وديان جميلة وبعضها فيها وعورة وهذا يتطلب مهارة معينة للتسلق أحيانا منها وادي بن حمد الرائع ومرورا بمحمية ضانا وانتهاءا بأعلى بقعة في الرحلة وهي الجسر الحجري بوادي رم في رحلة سير لمدة أسبوع “. والجميل في تلك النزهة الطويلة، في أنها تتيح للمتنزهين الاستمتاع بسكون الكون وهدوئه، وبمساحات مترامية الأطراف، واكتشاف رسوم صخرية تعود إلى (4000) عام وكنوز مدهشة مخبأة بين ثنايا هذا المكان.

وتعترف لورا بأن العمر لا شأن له في هذه الرحلة حيث هناك سائحين من جميع الأعمار وكذلك فان شريحة التساء لا بأس بها أيضا. والجميل في رحلات المشي هذه، هي التقاط الصور النادرة، ومتعه بالنسبة لمحبي السياحة البيئية لا تضاهيها متعه، وكذلك الهدوء والانعزال عن الضوضاء، والوقوف مع النفس وهي عادة لم يعتد عليها معظم السياح يقضيها البعض في ساعات من الـتأمل حيث أن تلك الأودية هي المكان الأمثل للحصول على السلام و الهدوء.

والمتعه الأخرى في رحلة السير على الأقدام هي معايشة حياة البدو الطبيعية الذين هم قبائل طيبة ومضيافة ولديهم عاداتهم و تقاليدهم الخاصة بهم. وتقول صاحبة شركة اكتشف الأردن بأنها تحترم الهدوء والعزلة لرحلة المشي هذه حيث يقوم البعض بطقوسه في اللتأمل حيث التوحد مع الطبيعة، والجلوس والتحديق في السماء والنجوم والمجرات معلّقة وكأنها قريبة في متناول يدك كما تشرح لورا.

وأخيرا، إن كنت من عشاق المغامرة، أو من هواه المشي لمسافات طويلة جدا، فلا أجمل من تجربة اكتشاف أهم المناطق السياحية في الأردن مشيا على الأقدام بطريقة ( discover Jordan)، فسكون وفخامة المكان تتضح أكثر بالمشي فيه على الأقدام. وكل ما تحتاجه هو التزود بالماء والأحذية الجيدة المناسبة وأترك الباقي لخبرة الذين سبقوك بالاكتشاف.