جزيرة “بالما دي مايوركا” وجهةٌ سياحية خلاّبة
سياحة وسفر

جزيرة “بالما دي مايوركا” وجهةٌ سياحية خلاّبة

همسة رمضان

تستقطب جزر البليار الإسبانية أعداداً غفيرة من السياح، وتعتبر بالما دي مايوركا عاصمة جزيرة مايوركا، التي تعد أكبر جزر البليار وتقع شمال غرب البحر المتوسط على مسافة قريبة من الشواطئ الإسبانية.

ميناء-لليخوت-الفاخرة-تشرف-عليه-الكاتدرائية-ذات-الطراز-القوطي

وتشتهر بالما دي مايوركا بمناخها البديع وشواطئها الجميلة الخلابة وبحياة الليل المتميزة فيها، كما تزخر بكاتدرائيتها الشهيرة والكثير من الآثار، التي تعود إلى العصور المختلفة.

1.2 مليون سائح

mallorca-spain

وتستقبل هذه القرية، التي يقطنها 2000 نسمة، حوالي 1.2 مليون سائح سنوياً.

حيثُ يوفر النشاط السياحي فرصةً جيدة لأصحاب الأعمال والمطاعم خلال الموسم السياحي.

متجر للهدايا التذكارية وبيع اللؤلؤ

Palma_830X370pxl

وغالباً ما تتحول المنطقة حول المتحف ومنطقة المشاة إلى متجر للهدايا التذكارية، كما يوجد في هذه المنطقة خمسة متاجر لبيع اللؤلؤ، وهي تستهدف السيّاح بالطبع.

كوكا دي باتاتا..

cocas_de_patata

إلا انّ هناك بعض التقصير من ناحية السماح للسياح بتذوق الأطعمة، التي تمتاز بها الجزيرة، حيث تفتقر البارات والمقاهي في منطقة المشاة إلى أصناف الشطائر والمقبلات والمخبوزات والكعك، الذي تشتر به المنطقة “كوكا دي باتاتا”.

ولا يتضمن البرنامج السياحي التقليدي في قرية فالديموسا أي متسع من الوقت للنزهة أو تناول الغذاء، لأن الجولات التي يتم تنظيمها لسياح السفن السياحية الكبيرة عادةً ما تكون محدودة الوقت.

وتشهد الجزيرة قدوم الكثير من السياح من البلدان المختلفة، وعادةً ما تظهر الحشود الكبيرة على طرقات التنزه والتجول، حيث يتناولون الآيس كريم ويواصلون المسير.