كيف تؤثر وسائل تحديد النسل على رغبتك الجنسية؟
ثقافة جنسية

كيف تؤثر وسائل تحديد النسل على رغبتك الجنسية؟

فاطمة يحيى

في بعض الأحيان قد تؤدي وسائل تحديد النسل، إلى عدم رغبتك في العلاقة الحميمة، وأحيانًا يحدث العكس.

وفي حالات أخرى، يمكن لوسائل تحديد النسل أن تجعلك تشعرين وكأن الهدف الوحيد في الحياة هو العلاقة الحميمة، وهو أمر نفسي تماماً، فإذا كنتِ لا ترغبين في الحمل وتستخدمين وسيلة موثوق بها لتحديد النسل، تزداد لديك بالتالي الرغبة في العلاقة الحميمة.

كيف تؤثر وسائل تحديد النسل على رغبتك الجنسية؟

وعلى العكس، في كثير من الأحيان تؤثر حبوب تحديد النسل سلباً على الرغبة في العلاقة الحميمة بسبب الهرمونات التي تنطوي عليها، فهي تعمل عن طريق تثبيت عمل المبيض المسؤول عن إنتاج ثلاثة هرمونات هي الإستروجين والبروجسترون والتيستوستيرون.

وغالباً ما يتم الربط جزئياً بين التستوستيرون والرغبة في العلاقة الحميمة، فإذا انخفض هرمون التستوستيرون لديك، قد لا تشعرين بالحاجة إلى العلاقة الحميمة.

وإذا أثرت وسائل تحديد النسل على الرغبة في العلاقة الحميمة لديكِ، بشكل غير مرضٍ لكِ، فعليك طلب المساعدة من طبيبك، فهو يمكنه أن يصف لك حبوب تحتوي كمية أقل من البروجستين -أي البروجسترون الاصطناعي، وهو ذو تأثير أقل على الرغبة في العلاقة الحميمة، وقد يكون تأثيره أكبر مع استخدام وسائل تحديد النسل الأطول أمداً مثل اللولب- التي قد تساعد في وصول الرغبة في العلاقة الحميمة لديك إلى المستويات العادية، أو مساعدتك في العثور على وسائل بديلة لتحديد النسل لا تؤثر على رغبتك.