كيف تعالجين مشكلة الفم الكريهة عند طفلك؟
تربية الطفل

كيف تعالجين مشكلة الفم الكريهة عند طفلك؟

فوشيا- فابيان عون

أشار اختصاصي طب الأطفال وحديثي الولادة  الدكتور راجي دقيق إلى أنّ عدد كبير من الأطفال يعاني من رائحة فم كريهة قد تسبّب لهم في أحيان كثيرة الحرج في محيطه، معتبرا أنّه لا داعي للهلع عند المعاناة من هذه المشكلة شرط اتخاذ الاجراءات اللازمة منعا لتفاقمها والوصول إلى حالات مستعصية لا يمكن القضاء عليها.

الدكتور راجي دقيق

الأسباب المؤدية لرائحة الفم الكريهة

سلّط الدكتور راجي دقيق في مقابلة خاصة مع فوشيا، الضوء على الأسباب المؤدية إلى المعاناة من رائحة الفم الكريهة:

  • في حال كان الطفل  يتنفس عبرفمه  أثناء النوم ما يؤدي إلى جفاف الفم وفي أحيان كثيرة إلى ظهور بكتيريا مزعجة.
  • تجمع بقايا الطعام في الفم، فتعيش البكتيريا العادية في الفم وتتفاعل مع جسيمات بقايا الطعام بين الأسنان، وعلى خط اللثة، وعلى اللسان، أو على سطح اللوزتين في المنطقة الخلفية من الحنجرة.
  • التسوّس، وتراكم الجير، أو التهاب اللثة.
  • تناول أطعمة لاذعة وحرّة كالثوم والبصل.
  • التهاب الجيوب الأنفية أو اللوزتين، أو حتى الحساسية الموسمية تسبب رائحة فم كريهة.

كيف تعالجين مشكلة الفم الكريهة عند طفلك؟

احتياطات لا بدّ من اتخاذها

أكد دقيق أنّ النظافة الشخصية تلعب دورا في الحول دون المعاناة من هذه المشكلة، حيث من المفضل غسل يدي الطفل باستمرار بالماء والصابون-  في حال كان  يمصّ إبهامه أو إصبعه بشكل دائم – وتعقيم لهايته جيدا من خلال وضعها إما في الماء المغلي أو الماكينة الخاصة بها.

وأضاف : في حال كان الطفل رضيعاً،  فلا بدّ من مسح لثّته أو تنظيف أي أسنان لديه بعد كل رضعة وقبل وقت النوم من خلال استخدام فرشاة بلطف ورفق. ولا داعي في هذه الحالة إلى استخدام معجون الأسنان إلا في حال  تجاوز الطفل السنتين من العمر ، حيث يمكن في هذه الحالة  تنظيف أسنانه بالفرشاة على الأقل مرتين في النهار ومرة قبل النوم.

كيف تعالجين مشكلة الفم الكريهة عند طفلك؟

نصائح  هامة :

كما قدّم عددا من النصائح التي لا بدّ للأم اعتمادها مع طفلها :

  • الحرص على تنظيف أسنان الطفل– الذي يبلغ أكثر من سنتين – بمعجونٍ يحتوي على كميةٍ مقبولةٍ من الفلوريد مرتين يومياً، من الجهتين الداخلية والخارجية.
  • تغيير فرشاة أسنان الطفل كل ثلاثة أشهر، حيث تقلّ فاعليتها مع مرور الوقت وتخفّ قدرتها على إزالة البلاك والفضلات العالقة بين الأسنان.
  • شرب الكثير من الماء من أجل إبقاء فمه رطباً وتحفيز إنتاج اللعاب الذي يساعد على التخلص من الجراثيم وبقايا الطعام.
  • اصطحابه في زيارة دورية  لطبيب الأسنان واخضاعه لجلسات تنظيف عند الحاجة .

كيف تعالجين مشكلة الفم الكريهة عند طفلك؟

إيّاك وغسول الفم

واستطرد  بالحديث قائلا إنّه من المفضل عدم استخدام الطفل لغسول الفم وذلك لكونه يعمل على إخفاء المشكلة فقط، فضلا عن الصعوبة التي يعاني منها وترتكز على صعوبة في التمخض والبصق، ناصحا الاكتفاء بالتأكد من تنظيف أسنانه بالفرشاة عدة مرات.

غسول الفم