4 أشياء ستختبرينها لأول مرة بعد ولادة طفلك
تربية الطفل

4 أشياء ستختبرينها لأول مرة بعد ولادة طفلك

فوشيا – محمد أفشكو

وجود طفل جديد في المنزل هو رزق وتجربة سعيدة وثمينة، ولكنها في الوقت نفسه صعبة، ففي أول أسابيع بعد دخول المولود الجديد إلى حياتك ستعانين حتماً من الإرهاق والتعب والإجهاد. لكن الخبر السار هو أن تلك الذكريات تتلاشى بعد بضعة أسابيع.

تعرفي معنا على أربعة أشياء ستفتقدينها في الأسابيع الأولى للولادة.

النوم

بعد الولادة غالباً ما تعاني الأم من تغير حاد في عادات النوم مثل الأرق الشديد وعدم القدرة على النوم بالرغم من الإحساس بالإرهاق الشديد، لكن بعد أن يصبح نوم طفلك منتظماً ستنعمين بالراحة والنوم الكاف لتستعيدي صحتك.

النوم

نقاهة مابعد الولادة

سواء أنجبت بالولادة الطبيعية أو القيصرية ستعانين من الآلام النفسية والجسدية، و لذلك ينبغي عليك الإهتمام بجسدك وصحتك رغم التحديات العاطفية والنفسية التي ستواجهينها فور عودتك إلى المنزل، وطبعا كل هذه الآلام ستتلاشى بعد بضعة أسابيع ولن تبقى في ذاكرتك.

نقاهة مابعد الولادة

احتياجات طفلك

إذا كنت حديثة العهد بالأمومة فإنك ستعانين حتماً أثناء بكاء طفلك بسبب جهلك لسبب بكائه، هل هو جائع؟ أم يشعر بالبرد! أم هو عطشان، أم يريد النوم! وقد تنزعجين قليلاً وتبكين معه، وقد تظنين أنه ليس بخير، هذه الأمور عادية جداً وتعاني منها أغلب النساء بعد الولادة. بعد مرور بضعة أسابيع ستكتشفين أنماط بكاء طفلك المختلفة واحتياجاته وستتأقلمين مع الوضع.

احتياجات طفلك

الخوف والإرتباك

عندما تصبحين أماً للمرة الأولى، غالباً ما تشعرين بالإرتباك والخوف أثناء التعامل مع التدريب والتجربة وبعد مدة سيسهل عليك التعامل مع طفلك.

الخوف والإرتباك