اجعلي طفلك يشخبط شخابيط
تربية الطفل

اجعلي طفلك يشخبط شخابيط

فوشيا – محمد أفشكو

يستخدم أغلب الأطفال قبل الثالثة من العمر الرسم العشوائي كوسيلة للتعبير عن انفعالاتهم، وإيصال الكثير من الرسائل للبالغين حول ميولهم واحتياجاتهم.

فما قد يبدو لك خربشات أو شخبطات لا قيمة لها، قد تنطوي على معانٍ كثيرة، وهو ما يعني أن أغنية “شخبط شخابيط” لم تأتِ في النهاية من فراغ.

ويعتبر الرسم أداة تواصل مهمة مع الطفل، خاصة إذا لم تتطور قدراته اللغوية بدرجة كافية للحديث عما يجول في خاطره.

بحسب خبراء النفس، ينطوي الرسم على أهمية خاصة في حياة الطفل، يمكن إجمالها في النقاط التالية.

مهارات حركية

من شأن تعلم الرسم والتلوين خاصة بالفرشاة أو قلم الرصاص أن يساعد الطفل على تنمية مهاراته الحركية.

اجعلي طفلك يشخبط شخابيط

نشاط تعليمي

يشمل الرسم أيضا الجانب التعليمي، حيث يتعرف الطفل على الأشكال الهندسية والألوان الأساسية من خلال الخربشة .

اجعلي طفلك يشخبط شخابيط

المتعة

يعتبر الرسم من الأنشطة التي يحبها الطفل ويستمتع بها، لذا فهو يرغب بالرسم دائماً، إلى جانب التعلم، يقدم الرسم متعة كبيرة للصغير.

اجعلي طفلك يشخبط شخابيط

الفخر

يحس الطفل بالفخر عندما ينتهي من رسمته التي يعتبرها كنزاً، والتي تثير إعجاب والديه، ويُنصح بالاحتفاظ برسوماته لأنها تعكس مشاعره العاطفية والنفسية في تلك اللحظة.

اجعلي طفلك يشخبط شخابيط

تعلم النظافة

للوهلة الأولى، لا يبدو أن العلاقة بين الرسم وتعلم النظافة واضحة، ولكن عندما يوسخ الطفل أصابعه أثناء الرسم يدرك مفهوم النظافة والقذارة خصوصاً في عمر سنتين إلى 3 سنوات، وفور انتهائه من الرسم يقوم بتنظيف يديه.

اجعلي طفلك يشخبط شخابيط