لا تدعي غيرة طفلك تفسد فرحتك بمولودك جديد
تربية الطفل

لا تدعي غيرة طفلك تفسد فرحتك بمولودك جديد

فوشياـ مها سعيد

غالبًا ما يصاب الأطفال بالغيرة، عند حمل الأم أو إنجابها لطفل جديد، وإن لم تستطيع الأم التغلب على هذا الشعور، فإنه قد يستمر بينهم مدى الحياة.

في الواقع، تأتي الغيرة بين الأخوين، عند شعورهما بالمنافسة على حب أبويهما، وعلى الأبوين أن يظهرا من الحب ما يكفي لأطفالهما جميعًا، بالتخطيط الجيد والتنفيذ الدقيق، حتى لا يشعر الابن الأكبر أنه قد أصبح له شريك في هذا الحب.

لذلك، نقدم لكِ بعض النصائح التي قد تساعدك في إعداد الطفل الأكبر سنًا، لتقبل الضيف الجديد وحبه:

أولًا: إخبار طفلك دائمًا بأنك تحملين شقيقًا له في بطنك

لأن الأمر عادة يحتاج بعض الوقت، حتى يستوعب الابن الأكبر أنك تحملين شقيقًا له في بطنك، وهذا لن يمنعك أبدًا عن حبه، وأن الطفل الجديد لن يأخذ مكانه أبدًا.

ثانيًا: قراءة الكتب التي تتعلق بهذا الأمر

فهناك العديد من الكتب، التي يمكن الاستعانة بها، وشرح للابن الأكبر كل ما يتعلق عن الطفل الجديد، وما هي المسؤوليات الواقعة عليه.

gallery_0712044001435146028

ثالثًا: اصطحاب الابن الأكبر أثناء شراء احتياجات الطفل الجديد

وذلك حتى يشعر الابن الأكبر أن له دور كبير في اختيار ملابس المولود الجديد، وأنك تأخذين رأيه في كل شيء.

رابعًا: قضاء غالبية الوقت معه

حتى لا يشعر طفلك بالغيرة، وانشغالك طوال الوقت بالإعداد لاستقبال المولود الجديد، شاهدي معه أفلامه المفضلة أو شاركيه الألعاب.

خامسًا: منحه الهدايا باسم المولود الجديد

حتى يستقبل المولود الجديد بحب، وكأن ما قدمته له من هدايا جاءته من شقيقه الجديد.