حقيقة اكتئاب ما بعد الولادة

حقيقة اكتئاب ما بعد الولادة

فوشيا - من فابيان عون

أشار الاختصاصي في علم النفس العيادي والتوجيه العائلي والجنسي الدكتور نبيل خوري الى أنّ أسباب كثيرة قد تؤدي إلى معاناة المرأة من مرحلة الاكتئاب ما بعد الولادة بما في ذلك التغيرات الهرمونية التي قد تطرأ خلال مرحلة الحمل والانجاب فضلا عن النواقص التي يعاني منها الجسد  كالنقص بالفيتامينات والمقومات الأساسية التي تعطي مناعة للجسم وحتى للنظام العصبي، هذا إلى جانب ازدياد وزنها بشكل كبير وممارسة الرضاعة ومواقيت نوم الطفل- الذي لا تتوافق مع مواقيت نومها- وعدم احتضان الرجل الشرقي لاحتياجاتها في هذه المرحلة ما يشعرها بالوحدة والضغوط على المستوى النفسي والجسدي.

كما عدد الاختصاصي في علم النفس العوامل التي تترافق مع مرحلة الاكتئاب ما بعد الولادة ولخصها بالآتي: التعب، الوهن، عدم الرغبة الجنسية، عدم التمتع بملذاة الحياة، اضطراب في النوم، البكاء خلال النهار، الشعور الدائم بأنّ هناك خللا ما قد يطرأ على جسدها والتفكير بسلبية.

حقيقة اكتئاب ما بعد الولادة

ولفت أنّ مرحلة الاكتئاب قد تستمر لمدة أقصاها من 40 الى 50 يوما لحين تأقلم الطفل مع مستجدات الحياة، وإن استمر الوضع على ما هو عليه  بعد مرور هذا الوقت على المرأة استشارة اختصاصي يساعدها على تخطي هذه المرحلة من خلال العلاج النفسي أو الأدوية  التي تحتم على المرأة التوقف عن الرضاعة.

وختم نبيل خوري  كلامه بدعوة المرأة الى التكيف مع المستجدات ومضاعفة ثقتها بنفسها والتمتع بمرحلة الأمومة.