7 أشياء يمكن تعلمها من تجارب الخيانة الزوجية
الحياة الزوجية

7 أشياء يمكن تعلمها من تجارب الخيانة الزوجية

ياسمين عماد

هل من الممكن أن نتعلم شيئاً من تجارب الأصدقاء الخائنين؟. قد يكون السؤال صادماً، ولكن بالفعل هناك أشياء يمكننا تعلمها منهم، مثلهم كمثل باقي تجارب الحياة والمواقف التي نمرُّ بها، أو نشهدُ حدوثها مع غيرنا فتترك فينا أثراً وربّما نتعلّم منها.

sex-love-life-2014-12-friends-who-cheat-main

وفيمايلي أهم 7 أشياء يمكن تعلمها من أشخاصٍ مارسوا الخيانة الزوجية:

نادراً ما ينتهي الأمر بالخائن مع الشخص الذي كان يخون شريكه معه، فكل ما يحصل عليه الخائن هو الخيال، والذي من شأنه أن يتبدد في النهاية.

يعتقد الخائن أن لا أحد سيتضرّر إذا لم يُكتشف الأمر، لكن مهما كان، فهو سيجرح شخصاً ما، وهذا الشخص هو نفسه، فمن خلال محاولات إبقاء الأمر سراً، يكتشف في النهاية، عند انتهاء العلاقة، أن هناك ألماً لا يهدأ.

الخيانة ليست فقط جنسية، فالاحتفاظ بالأسرار والمخاوف والأحلام لدى صديق من الجنس الآخر، قد يكون أكثر تدميراً للعلاقة، مما لو كانا يقيمان علاقة جنسية لمدة عام.

يقنع الكثير من الناس أنفسهم، بأنهم قادرون على التعامل مع الجاذبية، طالما أنهم لا يتعدون الخط الجنسي، لكنهم دائماً، في نهاية المطاف، يعبرون الخط، حتى لو كان مجرد قبلة.

الخيانة تعني أن علاقتك بشريكك فاشلة، إلا أن الاعتراف بذلك الفشل، قد يكون مخيفاً أكثر من المخاطرة بتلك العلاقة، واللجوء للخيانة لتلبية الاحتياجات مع شخص آخر.

المرأة الخائنة، لا تجد السعادة بين أيدي رجل آخر، فهي لا تجدها سوى بتحقيق احتياجاتها بيدها.

معظم الخائنين ليسوا أشخاصاً سيئين، لكنهم قد اتخذوا قرارات سيئة، في مواقف سيئة، وسيندمون على تلك الخيارات.