كيف تبتعدين عن الروتين في العلاقة الحميمية؟
الحياة الزوجية

كيف تبتعدين عن الروتين في العلاقة الحميمية؟

فوشيا - خاص

تنشغل الكثير من النساء في روتينهن اليومي ومشاكلهن المعتادة وكثرة الأعباء الملقاة عليهن، فتهمل الجانب الحميمي مع الشريك وتنغمس في علاقة روتينية معه قد تجعله ينفر ويبتعد عنها.

إلا أن المرأة الذكية تستطيع امتلاك مفاتيح شريكها بالتجديد دائما ومحاولة معرفة رغبات الطرف الآخر التي تتغير مع الوقت، لذلك على الزوجين أن يتبعا أسلوبا يجعل من حياتهما الجنسية متجددة دوما.

جددي أسلوبك بالحوار مع شريكك

الأسلوب الذي أسعدكما في بداية زواجكما لن يبقى الأسلوب الأمثل والمميز مع مرور الوقت وطغيان الروتين عليه، فالحوار والتحدث عن رغباتكما الجديدة يجعل من علاقتكما مشعة دائما، وابحثا معا عن أفكار جديدة.

جددي أسلوبك بالحوار مع شريكك

فاجئيه بلباس جديد

لا تهملي شراء ملابس مثيرة جديدة بين فترة وأخرى واقتناء شيء مبتكر غير قميصك الأحمر المحبب، وهذا يجعل الشريك متشوقا للمزيد من المفاجآت.

فاجئيه بلباس جديد

لا تهملي المشاعر

لا تجعلي العلاقة بينكما تأخذ مسار الواجب المعرى من المشاعر وكلمات الحب ونظرات الشوق، احتفظي لديك بمذكرة غزيرة بكلمات الثناء على شريكك وصفاته.

لا تهملي المشاعر

تذكرا الماضي معاً

إذا أحسست بفتور شديد في علاقتكما، فحاولي مشاركة زوجك بعض الرسائل القديمة التي أرسلها لك أيام خطوبتكما أو صور زواجكما، وتشاركا ذكريات ليلتكما الأولى، وصورا لبعض مغامراتكما لتتجدد نفسيتكما ويشتعل الحب من جديد.

تذكرا الماضي معاً

الإهتمام الدائم بالنفس

لا تجعلي تعود زوجك عليك أمرا واقعا، بل اجعلي اهتمامك بنفسك أمرا أساسيا في برنامجك اليومي، فالرجل يحب وينجذب للمرأة المليئة بالأنوثة والحيوية حتى وإن اعتاد عليها.

الإهتمام الدائم بالنفس

ابحثا عن نشاط ممتع لكما فقط

بعيدا عن الأولاد والعمل اجعلا لكما يوما مخصصا لنشاطاتكما الفريدة وللمرح والسعادة فقط.

ابحثا عن نشاط ممتع لكما فقط