جدال البوركيني يتحول إلى رسوم كرتونية
اهتماماتك

جدال البوركيني يتحول إلى رسوم كرتونية

لبنى عبد الكريم

كردّ فعل ساخط على الحملة الأخيرة التي قادتها العديد من المدن الفرنسية لمنع البوركيني على شواطئها، قام العديد من النشطاء والمدافعين على حقوق المرأة المسلمة في فرنسا بنشر رسوم كاريكاتورية على مواقع التواصل الاجتماعي للاستهزاء بمبادئ الحرية التي تقوم عليها الجمهورية الفرنسية.

55

وصوّرت إحدى الرسومات شخصية ماريان، إلآهة الحرية في الشعار الوطني للجمهورية الفرنسية، وهي تحمل العلم الفرنسي وتضع حجاباً لكن في الوقت نفسه يتم تجريدها من ملابسها من قبل شرطي في إشارة إلى النقض الفادح لمبادئ العدالة والحرية التي تأسست عليها الجمهورية الفرنسية.

فيما تضمن رسم كاريكاتوري آخر السيدة المحجبة التي قام شرطيان بتجريدها من ملابسها تحت أنظار مرتادي إحدى الشواطئ الفرنسية خلال الأسبوع الماضي، حيث جعلها الرسام تظهر في موقفين متناقضين. الأول تتلقى فيه أوامر من قبل الشرطيين الفرنسيين بإزالة حجابها، فيما يصور الرسم المقابل إسلاميين يأمرانها بارتداء الحجاب. الرسم مضحك لكنه يثير المخاوف والتساؤلات حول وضع المرأة المسلمة في المجتمعات الغربية والضغوط التي تتعرض لها وتتحكم في مصيرها من دون أن يكون لها رأي في اتخاذ قرار شخصي يحدد مصيرها.

وحسب ما ذكرت مجلة مادام لوفيغارو، سيقوم مجلس الأمة الفرنسي اليوم بإصدار قرار بشأن حملة الإسلاموفوبيا التي تتعرض لها الجالية المسلمة في فرنسا على الساعة الثالثة ظهراً، وذلك بناء على طلب من رابطة حقوق الإنسان والمجلس نفسه.