النوم الهانئ ليلاً يعزز ذكاء المرأة.. بعكس الرجل
حياتك

النوم الهانئ ليلاً يعزز ذكاء المرأة.. بعكس الرجل

فوشيا - بلقيس دارغوث

يساعد نوم ليلة هانئة وكاملة في تقوية أداء دماغ النساء، بينما تحقق القيلولة الطويلة نفس المفعول لدى الرجال.

هذا الاكتشاف الحديث توصل إليه مجموعة علماء درسوا معدلات ذكاء المرأة ونوعية نومها ليلا، بينما راقبوا القيلولة الطويلة التي ينعم بها الرجال في فترة بعد الظهر.

ويؤمن الفريق البحثي أن تأثير النوم ليلا أو نهارا يؤثر بطريقة مختلفة على النساء والرجال، نظرا لاختلاف التركيبة الدماغية بين الجنسين، ناهيك عن تأثير الهورمونات على الجسد خلال النهار.

وحلل علماء من مؤسسة “ماكس بلانك” في مينويخ لـ 160شخصا بالغا بمعدلات ذكاء متفاوتة، 77 منهم نساء و88 رجالا.

وراقب العلماء عدد ساعات النوم ونشاط الدماغ وحركة العينين أثناء النوم. واختلفت هذه البيانات بالطول والزخم، علماً انه تم تحليل هذه البيانات سابقا وربطها بالذكاء.

قدم العلماء نتيجة دراستهم في “مؤتمر النيوروساينس” في كوبنهاغن بعدما وجدوا رابطا بين النوم والذكاء لدى النساء بعكس الرجال.

وتبين أن المادة البيضاء في الدماغ تفرز بكثافة في دماغ المرأة إذا ما نامت جيدا خلال الليل، الامر الذي ينعكس إيجاباً على معدلات الذكاء.

وتبين أن النتيجة نفسها تحصل بين الرجال الذين ينامون قليلية مدتها 100 دقيقة.

وأكد العلماء على الفرق الجذري بين آثار نوم الليل والنهار، وذلك لأن الهورمونات تتصرف بشكل مختلف خلال الليل والنهار.

وقال رئيس البحث البروفيسور مارتن دريسلر :”هناك عوامل عديدة تؤثر على مستوى الذكاء والنوم من أهمها”.