الانتقام.. جميل جداً لكن بشروط
حياتك

الانتقام.. جميل جداً لكن بشروط

فوشيا – رشا مصطفى

حين يترككِ حبيبك أو يتخلى عنك خطيبك، ليس هناك من داعٍ كي تشوّهي سمعته. وإذا تحدثت زميلة عنك بسوء أو انقلبت أعز صديقاتك عليك فلا يجب أن تروجي إشاعة عنها، من باب الثأر أو الانتقام. فهذا النوع من الانتقام صبياني، ولن يمنحك الراحة التي تنشدين، بل لعله سيجعلكِ تشعرين بمزيد من الاستياء حيال نفسكِ.

يمكنك الانتقام بالتأكيد، ولكن بطريقة ناضجة، أو من خلال ما يعرف بالانتقام الإيجابي، أي الانتقام الذي يجعلك تستعيدين كرامتك وتقهرين عدوك، دون إساءة لنفسك أو لأحد.

كيف؟ الأمر بسيط، يحتاج إلى ذكاء وشطارة. فيما يلي بعض طرق الثأر أو الانتقام الناضجة التي يمكنك اعتمادها.

كوني أكثر سعادة

لعلّ الطريقة الأمثل للثأر من أحدهم هي أن تمضي في حياتك قدماً، وأن تبحثي عن السعادة في مكان آخر أو مع شخص آخر. فالناس يكرهون أن يرون من أساؤوا لهم أو منافسيهم مبتسمين. لذا، كلما قابلتِ حبيبك الذي تركك أو خطيبك السابق أو صديقتك التي طعنتك، احرصي أن تظهري أمامهم بأنك تعيشين أجمل وقت في حياتك. ثقي سوف يُجن أولئك حين يرون بأن حياتكِ لم تتوقف عنده.

تحدّثي عن مشاعرك

تحدّثي عن مشاعرك

إذا كان لدى الشخص الذي سبب لك أذى قلب أو ذرة إحساس، فبوسعكِ الحديث إليه، بحيث تشرحين له سبب غضبك واستيائك منه. فهذا أفضل من كيل اللعنات والشتائم له، سواء بينك وبين نفسك، أو أمام الآخرين. أي فرد عاقل ومتزن سوف يشعر بالذنب في حال المكاشفة بحجم الضرر الذي ترتّب عليكِ جراء قلّة الذوق في التعامل معكِ. صحيح أن مكاشفة كهذه من شأنها إشعاره بالحرج والاستياء، لكنها ستوقفه عند حدّهم في المرات اللاحقة.

اظهري بأجمل إطلالة

اظهري بأجمل إطلالة

إذا كنتِ تريدين أن تغيظي أعدائكِ، فليس هناك من طريقة أفضل من الظهور جميلة ومتألقة. غيري تسريحة شعرك، واهتمي بمظهرك وملابسك، وأعيدي النظر في ستايلك وفي نمط حياتك وعلاقاتك. صحيح أن عليكِ فعل هذا من أجل نفسكِ أولاً، لكن من شأن هذا الأمر أن يوقد نار الغيرة لدى الأعداء.

كوني ناجحة

كوني ناجحة

إن مظهركِ ليس الشيء الوحيد الذي سيلتفت إليه الأعداء، بل نجاحاتكِ. لذا، احرصي على تطوير شخصيتك ومهاراتك، واسعي للحصول على وظيفة تدرّ عليك دخلاً جيداً، وتمنحك مكانة تجعلك تتباهين بها. لن تحققي لنفسك السعادة فقط، لكنكِ ستجعلين أعدائكِ يموتون من القهر والغيظ!

تجاهلي العدو

تجاهلي العدو

قد تبدو طريقة التجاهل طفولية قليلاً، لكنها ناجعة أيضاً في التعامل الأمور التي تزعجك. إذا كنتِ تعلمين بأنك لا تستطيعين أن تتحدثي مع أحدهم، مثل حبيب سابق أو خطيب أو صديقة خانتك، دون أن يتفاعل الأمر ويتطور إلى مشكلة أو جو متوتر، فعليك إذن أن تغادري المكان بمجرد أن يدخلوه. وحين يدركون أنك لم تعودي بحاجة إلى رؤيتهم أو التعامل فسوف يشعرون بالانكسار والهزيمة.

تباهي عبر السوشيال ميديا

تباهي عبر السوشيال ميديا

ضعي صورك التي تعكس نجاحاتكِ واستمتاعك بالحياة على صفحاتك على مواقع التواصل الاجتماعي “السوشيال ميديا”؛ فإذا سافرت مثلاً في رحلة سياحية، انشري صورك التي تستمتعين فيها، وإذا حضرت حفلة ما، شاركي معارفك صوراً من الحفلة. فليعلم القاصي قبل الداني أنك سعيدة ومستمتعة بحياتك. وهل هناك أفضل من الفيسبوك والإنستغرام لنشر صورك وتحميل فيديوهاتك المرحة؟

كوني نفسك

كوني نفسك

لا تلبسي ثوباً غير ثوبكِ. حين يرى أعداؤكِ بأنكِ لا تحاولين الظهور بمظهر شخص آخر، وفي الوقت ذاته لديكِ أصدقاء كثر وحياة سعيدة، فإنهم سيحترقون غيرة. سيتمنّون لو أنهم يعيشون حياتكِ، كما سيتمنّون لو لم يفعلوا ما فعلوه معك سابقاً.

ليس ضرورياً أن تجرحي شعور أحد ما كطريقة للثأر. كل ما عليك القيام به هو أن تنتقمي برقي، أي أن تكوني أفضل وأجمل وأنجح.