مهارات حياتية هامة للأم العاملة
حياتك

مهارات حياتية هامة للأم العاملة

فوشياـ من سهى علام

كونها أم عاملة، فهذا ليس سهلاً أبدًا، فهي تحتاج لتعلم كيفية غدارة حياتها بشكل منظم، دون التقصير في حق أسرتها أو نفسها أو أصدقائها.

وهناك الكثير من الأمهات يشعرن بالقلق حول فكرة دخول سوق العمل لأنهن يخشين عدم القدرة على مواجهة التحديات التي ستواجهها.

وتحتاج الأم العاملة إلى الكثير من المهارات الحياتية للحفاظ على حياتها مستقرة ومتكاملة، وهي المهارات التي نقدمها لكِ لتتمكني من الوصول إلى جميع أهدافك.

القدرة على التعامل مع إحساس الذنب:

يجب على المرأة التعامل مع أطفالها أثناء انشغالها، وألا تلتفت لطلباتهم المتكررة أثناء عملها، حتى تستطيع تحقيق جدول أعمالها.

القدرة على جدولة جميع مواعيدك:

الأمهات العاملات ليس لديهن الوقت الكافي، ولكن عليهن التمكن من إيجاد وقت لتحقيق كل ما ورائها، لذا اعدي جدولاً منظمًا لتتمكني من التعامل مع الحياة اليومية بشكل منظم.

القدرة على تخصيص وقتك لكِ:

الأمهات العاملات وقتهن ضيق، لذا يجب عليهن البحث عن وقت مخصص لأنفسهن للاستجمام وإعادة شحن بطارياتهن، ليصبحن قادرات على رعاية الجميع وعدم إهمال ذويهن.

القدرة على التفويض:

الأمهات العاملات تعرف أهمية العمل الجماعي، لذا عليكِ سيدتي تفويض المهام والأعمال المنزلية لمن يستطيع تنفيذها في غيابك مثل التنظيف والطهي.

قول كلمة لا في الوقت المناسب:

الجميع بحاجة لمعرفة كيف أقول لا في بعض الأحيان ؟، ولكن الأم العاملة يجب أن تعلم أن واحدًا من المهارات الحياتية الهامة التي تساعدها على البقاء منظمة، هو القدرة على قول كلمة لا في الوقت المناسب لأطفالها.

القدرة على التعامل مع الأوقات الصعبة:

كل الأمهات العاملات لديها القدرة على مواجهة الأوقات الصعبة، والذهاب إلى العمل، ورعاية أطفالها وأحيانًا آبائها في نفس الوقت، وكذلك الاهتمام بزوجها.

الحفاظ على روح الدعابة:

إذا كنتِ أم عاملة، فأنتِ بحاجة لمعرفة كيفية الحفاظ على روح الدعابة، لأن هذا سوف يساعدك على التغلب على كل التحديات أو العقبات التي قد تواجهينها في حياتك.