لمسات

التجديد الهندسي.. فن لا يتقنه الكثير

فوشيا - من تهاني روحي

حين قرر أصحاب هذا المنزل، الذي بني قبل 15 عاماً، إعادة تجديده وتصميمه، لجأوا إلى المهندسة دانية العسلي، صاحبة مكتب استوديو عمان للهندسة المعمارية والتصميم الداخلي في عمان.

من المعروف أن تجديد المنزل، أو ما يشار له بـ Renovation  فن لا يتقنه الكثير من المصممين. لكن العسلي استطاعت أن تضفي على البيت لمسة حداثة مع الحفاظ على هويته الأصلية.

فمن خلال جولة متأنية في المكان، قررت أن تعيد تصميم الطابق الأول، الذي تسكنه صاحبة المنزل بمفردها، لتحول 60 في المئة من المساحة الشاسعة إلى غرفة نوم رئيسية لها، مع خزانة ملابس كبيرة وحمام لاستخدامها الخاص.

شمل التجديد جميع غرف الطابق الأرضي بما في ذلك الفناء الداخلي للمنزل. كما تم تجديد المظهر الخارجي للبناء، وذلك باضافة الخشب بشكل أفقي أنيق، خاصةً عند المدخل الرئيسي. وتم إعادة ترتيب الفناء الأمامي والخلفي بالطراز الخشبي الحديث.

وشدّدت المهندسة دانية، بأن تجديد أي منزل قديم، مشروع يحتاج إلى الكثير من الخبرة والمهارة في التنفيذ، لأن العمل يصمم على بناء قائم، وهذا العمل لا يمكن إلا لخبير هندسي القيام به.