تطبيق جديد يتيح طلب حبوب منع حمل دون زيارة الطبيب
الحمل والولادة

تطبيق جديد يتيح طلب حبوب منع حمل دون زيارة الطبيب

فوشيا - حنين الوعري

لم يعد شراء حبوب تنظيم النسل- منع الحمل مرتبطا بزيارة الطبيب وما قد يرافقها من مشاكل أو “شعور بالخجل”، وذلك منذ أن بدأ توجه جديد بابتكار تطبيقات تتيح للنساء طلب الحبوب المذكورة مباشرة من هواتفهن، عبر 6 خيارات على الأقل من تطبيقات تنظيم النسل التي تعمل بطرق مختلفة.

وتعمل التطبيقات المختلفة بحيث تستطيع النساء الإجابة على أسئلة حول صحتهن إما بطريقة إلكترونية أو عبر فيديو، إذ يقوم طبيب بمراجعة هذه الإجابات، واختيار الحبوب المناسبة لكل حالة ووصفها أو ارسالها عبر البريد. كما وتوجد في الواقع تطبيقات تتيح خيار إجراء لقاء عبر الفيديو مع طبيب أو ممرضة. وتشمل جميع هذه الخدمات على طبيب يكتب الوصفة الطبية يحمل ترخيص في الدولة التي تعيش فيها المريضة.

ويرجح أن تساهم هذه التطبيقات في خفض معدل الحمل غير المرغوب به وغير المخطط له في الولايات المتحدة خصوصا، وفي العالم، إن تم تعميمها.

على سبيل المثال، يتقاضى موقع اسمه “ليمونايد” 15 دولارا ليقوم طبيب بمراجعة المعلومات الطبية لإحدى النساء ثم يرسل وصفة طبية للصيدلية المحلية، وبذلك تتفادى الكثير من المراهقات الخوف والإحراج الممكنين من طلب موعد لزيارة طبيب النسائية وحدهن.

إحراج وأسباب دينية..

woman-at-doctor-large_trans++qVzuuqpFlyLIwiB6NTmJwZwVSIA7rSIkPn18jgFKEo0

تشير العديد من الدراسات أجريت في السابق إلى أن السبب الرئيسي الذي يمنع المراهقات من استخدام حبوب تنظيم النسل، هو خوفهن من أهاليهن الذين يرجح عدم موافقتهم على ممارسة بناتهم للجنس.

وأظهر استطلاع رأي أن احتمالية استخدام النساء من عمر 15-19 سنة لوسائل تنظيم النسل أقل من أي فئة عمرية أخرى. ويعتقد الخبراء أن التطبيقات التي تتيح للمراهقات الحصول على الوصفات الطبية الإلزامية دون زيارة إلى عيادة الطبيب سيكون مصدر راحة كبير للنساء من جميع الفئات العمرية.

إضافة إلى وجود حالات كثيرة امتنع فيها الأطباء عن وصف حبوب منع الحمل للمرضى لأسباب شخصية، ومنها الاعتقاد الديني. فعلى سبيل المثال أوضحت إحدى مستخدمات موقع “ريديت” حادثة محزنة مرّت بها في عيادة طبيب إذ طلب اليها الطبيب أن تعود في يوم لا يكون هو فيه كونه لا يصف حبوب منع الحمل لأسباب دينية.

ووصفت مستخدمة أخرى لنفس الموقع من ولاية ويسكونسن حادثة مشابهة تعرضت لها: ” قالت لي الممرضة، لا أعتقد أنه سيوافق على وصف حبوب تنظيم النسل لكِ فهو يملك معتقدات دينية ضدهم‘ وعندها أصبح من غير المريح التواجد في غرفة واحدة مع الطبيب بعد هذه الحادثة”.

فوائد اقتصادية ونفسية..

birth control_0

وتعد هذه الفكرة المبنية على استخدام التطبيقات وسيلة أسهل للحصول على الحبوب وكذلك تعد إقتصادية، خاصة في المناطق التي تعاني فيها النساء من بعد المسافة عن الطبيب الواصف للأدوية. بعض التطبيقات تتقاضى الأجر مباشرة وبعضها الآخر يستقبل نماذج التأمين الصحي، لكن في جميع الأحوال تعد رسوم الخدمة متواضعة.

وتتميز بعض التطبيقات بشحن الحبوب حتى باب منزل المستخدمة، وبعضها الآخر يشحنها للصيدلية المحلية حتى يتسنى للمريض استخدام أي نموذج تأمين لديه.

الطريقة المذكورة، تلقى الكثير من الاهتمام المتزايد وإحدى أسباب ذلك هو أن الخبراء الصحيين يعتقدون أن حبوب تنظيم النسل يجب أن تكون متوفرة للجميع دون وصفة طبية. بينما يتحدّث الخبراء عن جوانب أخرى للتطبيقات فيها الكثير من الحاجة لتقييم المخاطر والثقافة الصحية ما يصعب تطبيقه في الخدمات عبر الانترنت.

وتوضح الممرضة جاكي ليتران من مدينة كوستا ميسا، كالفورنيا أنه ” إذا لم تقم بزيارة طبيبك المعالج على نحو روتيني، فإنك تحرم نفسك من الثقافة الصحية الضرورية”، فأغلب النساء تستطعن أخذ الحبوب بأمان، بينما عند النسبة الضئيلة المتبقية التي لا تستطيع أخذه بأمان تكون زيارة الطبيب ضرورية.

على صعيد مختلف، يعتبر البعض ان واحدة من اهم الفوائد الأخرى لهذه التطبيقات هي إيجاد أطباء رقميين بشكل عام، أي أنهم قادرون على توفير المساعدة في قضايا صحية أخرى أو إصدار وصفات طبية لأدوية أخرى.

وفقاً لتقرير من قناة WthiTV أعدته ريبيكا راب، “توجد تساؤلات مستمرة حول سبب عدم تسهيل إمكانية الحصول على حبوب تنظيم النسل بالإضافة إلى عدم تغطية شركات التأمين لتكلفة الوصفة… ومع عدم حاجة هذه التطبيقات والمواقع الإلكترونية الجديدة لموافقات تشريعية، أصبح هناك أمل بأن ذلك سيساعد في القضايا المذكورة للتو وكذلك سيصل إلى العديد من النساء”.

فقالت الدكتورة نانسي ستانود، رئيسة مجلس إدارة المجلس الطبي لأطباء الصحة الإنجابية “هذا النوع من التطورات هو تحسن جيد للنساء اللواتي يستطعن الوصول إلى الانترنت ويملكن هواتف ذكية، ففعلياً إن كان باستطاعتنا تقديم طلب للحصول على سلعة من أمازون مثلا، وسيقوم بعدها بإرساله إلى المنزل خلال نصف ساعة، إذاً بالطبع سيكون من واجبنا العثور على وسائل أفضل تمكن النساء من الحصول على حبوب تنظيم النسل”.

وتعاني العديد من النساء من جهل في وسائل الحصول على حبوب تنظيم النسل، إلا أن هذه الخدمة ستمنح عدد لا نهائي منهن شعوراً بالراحة.

ويوضح بيتر آكس، البالغ من العمر 57 سنة والرئيس التنفيذي لتطبيق تنظيم النسل PRJKT Ruby قائلاً ” الخصوصية هي قضية كبيرة، فسمعنا مراراً من المستخدمين أنهم يشعرون بأن استخدام التطبيق أشبه بمحادثة خاصة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وأنهم يشعرن براحة أكبر على الانترنت مما يشعروه عادة في المواجهة مع الطبيب على الواقع”.

وداعا للحمل غير المخطط له..

78783731_6_12x5_1600

ورد في تقرير نشر في صحيفة الإنديبيندينت الاخبارية أنه “بمساعدة هذه التطبيقات على الهواتف النقالة، أصبح بإمكان المستخدم الحصول على حبوب تنظيم النسل مع توصيلها إلى باب منزله بدون متاعب. فوفقاً للاحصائيات، تعد 40% من حالات الحمل غير مخطط لها. وبالتالي، نظراً إلى ارتفاع معدلات الحمل غير المخطط له والمرغوب به، تعد تدابير منع الحمل مثل حبوب تنظيم النسل قضايا صحية حرجة يجب أن تعالج بأسرع وقت ممكن. ويشير الخبراء إلى أن هذه التطبيقات الجديدة والمواقع على الانترنت ستساعد في جعل وسائل تنظيم النسل متاحة للعديد من النساء اللواتي لا يزرن الطبيب بسبب عدم الشعور بالأمان والثقة بالنفس أو بسبب عمرهن الصغير. بيد أنه مع هذا النهج الجديد ينتشر الاعتقاد أن العديد من النساء سيتخدمون هذه التطبيقات لمصلحتهن الخاصة لأنها لا تتطلب زيارة الطبيب ويمكن استخدامها من شبكة الانترنت الخاصة بهن في المنزل”.