إلى النساء الحوامل: حذاري الأضاحي!
الحمل والولادة

إلى النساء الحوامل: حذاري الأضاحي!

متابعات

وضعت خبيرة ومسؤول صحي تركيين قائمة بمحظورات يتعين مراعاتها، قبل تناول لحوم الأضاحي، أغلبها تتعلق بالحوامل والمرضي، باعتبارهم الفئات الأكثر عرضة للتأثر سلباً.

وحذرت رئيسة جمعية “القابلات القانونيات” التركية، نازان قره خان، الحوامل من استهلاك اللحوم بكثرة، خلال عيد الأضحى، لأن ذلك من شأنه الإضرار بصحة الجنين.

وأشارت قره خان، إلى أن “وجبة واحدة (من اللحوم) تكفي ومثالية، لكن إذا كانت ترغب الحامل بتناول المزيد يجب أن لا يزيد ذلك عن الوجبتين”.

ولفتت قره خان إلى أن الحوامل ستواجهن مشاكل في الهضم، حال تناولهن اللحوم بكميات كبيرة، كما أنه قد يضر بالجنين.

shutterstock_93400546

وأضافت: “إذا كانت لدى الحامل مخاوف من الإصابة بمرض ضغط الدم، فإن الإفراط قليلاً في تناول اللحوم، قد يؤدي إلى التعجيل بالمرض”، مشيرة في الوقت نفسه إلى أهمية استهلاك اللحوم الحمراء من أجل نمو أعضاء الجنين، باعتبارها أهم مصدر للبروتينات خلال تلك الفترة.

وأضافت: “اللحوم مهمة خلال هذه الفترة، ولتحقيق الفائدة القصوى من اللحوم، يجب استهلاكها مع فيتامين سي، وتناول الخضروات وعصير البرتقال إلى جانب اللحوم أمر في غاية الأهمية”.

وأكدت قره خان على أضرار استهلاك اللحوم النيئة، مضيفة “ينبغي للحوامل الابتعاد عن كل شيء يحوي لحوما نيئة، إذا لم نطهو اللحوم بشكل جيد، فإن بعض الجراثيم الموجودة داخلها، ستنتقل إلى المرأة وتتسبب بمرضها، وقد يتأثر الجنين”.

كما حذرت قره خان من استهلاك الحلويات بكميات كبيرة خلال العيد، داعية الحوامل إلى تفضيل الحلويات التي تصنع من الحليب دون المبالغة في الكمية.

في سياق متصل نصح مدير الصحة بولاية “قريرق قلعة” التركية، “علي فاتح سلفي”، بطهي لحوم الأضاحي بطريقتي الشواء أو السلق والابتعاد عن القلي.

وحول نصائح التغذية خلال عيد الأضحى، دعا “سلفي” مرضى السكري والقلب والأوعية إلى عدم استهلاك اللحوم، التي تحوي نسبة دهون عالية.

وأضاف: “يجب عدم طهي اللحوم لمدة طويلة وبدرجة حرارة عالية، أو بطريقة القلي، لأنها تتسبب بتشكل مواد مسرطنة متنوعة، كما يعد استهلاك اللحوم مع الخضروات طريقة صحية من ناحية تنويع الغذاء”.

shutterstock_124143796

وأردف: “يجب عدم إضافة دهون إلى مأكولات اللحوم، ويجب طهيها بدهون تلك اللحوم، وينبغي تجنب استخدام دهون الذيل أو الزبدة، بشكل خاص، كما يجب إبعاد اللحوم عن الجمر عند الطهي بطريقة الشواء، كي لا تحترق وتتفحم”.

وأشار “سلفي” إلى ضرورة تجميد اللحوم، بعد تقطيعها إلى قطع صغيرة، مضيفا “يمكن حفظ اللحوم بدرجة 2 تحت الصفر لعدة أسابيع، وبدرجة 18 تحت الصفر لمدة أطول، محذرا من إعادة تجميدها.

وتابع “اللحوم أغذية خطيرة، قابلة للتلف بسهولة، وانحلال اللحوم المتجمدة بعد إخراجها من الثلاجات، يشكل أرضية خصبة لبعض الكائنات الحية المجهرية، وهذا ما يهدد صحتنا”.

وأضاف: “يجب طهي اللحوم المجمدة مباشرة، وعدم إعادة تجميدها، ويجب حل التجميد عن اللحوم بوضعها في الأجزاء الأدنى من الثلاجة، لا حلها بدرجة حرارة الغرف ا أو عبر أجهزة التدفئة المنزلية، لأن ذلك يقد يجلب نتائج خطيرة على صحة الإنسان”.