العيش في بيئة شديدة الحرارة أو البرودة يؤدي للولادة المبكرة
الحمل والولادة

العيش في بيئة شديدة الحرارة أو البرودة يؤدي للولادة المبكرة

أشرف محمد

وجدت دراسة حديثة أن عيش السيدات في بيئة شديدة الحرارة أو شديدة البرودة خلال أول سبعة أسابيع من الحمل يُزِيد احتمالات وضعهن لأطفالهن قبل الأوان المحدد لهم.

ومع هذا، أعلن الباحثون أنهم لم يتوصلوا على وجه الدقة للسر الذي يربط بين الانخفاض أو الارتفاع الشديد لدرجة الحرارة وبين إنجاب الأطفال قبل الأوان المحدد لهم.

لكنهم أوضحوا أنهم يعتقدون أن شعور المرأة بضغط الحرارة الشديدة أو البرودة الشديدة قد يعيق نمو المشيمة أو يغير تدفق الدم إلى الرحم وكلا الأمرين قد يؤديان للولادة المبكرة.