قاعدة أسطورية.. نظام الخمس ثوان لتناول الطعام بعد سقوطه على الأرض
تغذية

قاعدة أسطورية.. نظام الخمس ثوان لتناول الطعام بعد سقوطه على الأرض

آمال احمد

كثيرٌ منا يرفض تناول الطعام عند سقوطه على الأرض.. ولكن دائمًا ما يُطرح سؤال “لماذا نأكل الطعام رغم وقوعه على الأرض وتعرضه للأوساخ؟.. هل نتبع قاعدة الخمس ثوان؟، بأن نقول لا بأس من تناول الطعام من الأرض”.

إذا كان الأمر كذلك، فإنك قد ترحب بنصيحة أرون كارول، وهو أستاذ في جامعة إنديانا لطب الأطفال، الذي يقول “لا داعي للقلق من تناول أي طعام من الأرض، مهما طال الزمن”، وفقًا لدراسة حديثة، أُجريت عن تناول الطعام من على الأرض.

وأظهرت الدراسة أن الطعام بمجرد وقوعه على الأرض، يلتقط البكتيريا خلال أول ثانية وليس خمس ثوان.

نظام الخمس ثوان لتناول الطعام بعد سقوطه على الأرض

وأوضح كارول: “لا داعي للقلق عند سقوط الطعام على الأرض، لأن الأسطح المنزلية الأخرى الموجودة حتى في البيوت النموذجية أقذر بكثير من الأرض، مثل مقبض الثلاجة، أو بالوعة المطبخ، وهناك العديد من الدراسات التي تدعم هذا الرأي”.

وعلى الرغم من اعترافه بأن الطعام يلتقط البكتيريا بمجرد سقوطه على الأرض، وأن الغذاء يُلوث بسهولة عند وضعه في الأدوات المنزلية الأخرى قبل تناوله، فإن كارول لا يُحبذ استعمال المناديل المضادة للبكتيريا، ويؤكد أنه لا داعي للقلق والذعر من ذلك.

وتابع: “أول رد فعل عند الناس هو جنون العظمة، لكن علينا أن ندرك أننا نملك جهاز مناعة يعمل على عدم وصول معظم البكتيريا للجسم.. إذ أننا نتعامل مع الأشياء القذرة لفترات طويلة دون علمنا، وكل شئ يسير على ما يرام”.

نظام الخمس ثوان لتناول الطعام بعد سقوطه على الأرض

و لشرح وجهة نظره، قال كارول إن هناك دراسة أجراها تشارلز جيربا، أستاذ علم الأحياء الدقيقة والعلوم البيئية في جامعة أريزونا، مع عدد من الباحثين عام 1998، اختبرت كمية القذارة الموجودة على الأسطح المنزلية المعروفة، وتبين أن هناك نحو ثلاث مستعمرات من بكتيريا “الكوليفورم” في أرضية المطبخ وحده، كما يحمل مقبض الثلاجة أكثر من خمس مستعمرات منها لكل بوصة، في حين يوجد على طاولة المطبخ أكثر من 5.75 مستعمرة لكل بوصة، لكن الأرض لا تحمل كل هذه المستعمرات من البكتيريا، وبالتالي علينا الاشمئزاز من الطعام أثناء تحضيره وليس عند تناوله.

وأضاف: “نفس المبدأ ينطبق على الحمام، حيث يعتقد معظم الناس أن مقعد المرحاض هو أقذر سطح في الحمام، لكن على العكس، فقد أشارت الدراسة الى أن كل بوصة تحمل في المتوسط 0.68 مستعمرة من البكتيريا، في حين أن التعامل مع مقبض الصنبور وحده مثيرًا للاشمئزاز، حيث يوجد 34.65 مستعمرة لكل بوصة، كما يأوي الحوض 15.84 مستعمرة لكل بوصة”.

وأوضح أن أفضل طريقة مؤكدة للتخلص من هذه البكتيريا، هي غسل اليدين قبل تناول الطعام، وأوجز قائلاً: “أنا شخصيًا أتناول الطعام من على الأرض، لأن الضرر أقل بكثير، مقارنةً بأي سطح آخر كما ذكرنا”.

نظام الخمس ثوان لتناول الطعام بعد سقوطه على الأرض