جودة النوم مرهونة بنوعية الطعام
تغذية

جودة النوم مرهونة بنوعية الطعام

فوشيا- أوردت مجلة “إيلي” الألمانية أن جودة النوم مرهونة بنوعية الطعام، الذي يتناوله المرء قبل النوم؛ حيث تساعد أطعمة معينة على التمتع بنوم هانئ ومريح، في حين تتسبب أطعمة أخرى في مواجهة صعوبات عند النوم.

وأوضحت المجلة المعنية بالصحة والجمال أن تناول الكرز أو بذور القرع العسلي أو الفشار قبل الذهاب إلى الفراش يساعد على النعاس بسهولة؛ حيث يحتوي الكرز على هرمون الميلاتونين، الذي يساعد على النعاس.

بينما تمتاز بذور القرع العسلي بأنها غنية بالمغنيسيوم، الذي يساعد على استرخاء العضلات، ومن ثم تجنب صعوبات النوم. أما الفشار فيعمل على تحفيز إفراز هرمون السيروتونين المعروف بهرمون السعادة، والذي يسهم بدوره في انتظام دورة النوم.

ويمكن مواجهة الشخير – إذا لم يرجع إلى أسباب تشريحية – من خلال تناول ثمار الفواكه الحمضية؛ حيث أنها تحد منه على الأقل.

وللتخلص من الكوابيس المزعجة، تنصح “إيلي” بتناول الأطعمة الخضراء مثل السبانخ والكرنب الأخضر والأفوكادو؛ لكونها غنية بالمغنيسيوم، الذي يساعد على طرد الكوابيس من الرأس.

وعلى النقيض، ينبغي تجنب الأطعمة المحتوية على فيتامين “ب 6” مثل الجبن والموز وسمك التونة؛ حيث أنه يعزز من فرص حدوث الكوابيس.