هل لزيادة الوزن علاقة بتناول الطعام بعد السادسة مساءً؟
تغذية

هل لزيادة الوزن علاقة بتناول الطعام بعد السادسة مساءً؟

همسة رمضان

تشكّل العادات الغذائية عاملاً مهماً وأساسيّاً في مدى صحّة الجسم ورشاقته، وهذا ما يفسّر كون بعض الشّعوب أكثر صحّةً من غيرها، ما جعل الكثيرين يظنون أن نوعية الغذاء وأوقات تناوله تؤثّر تأثيراً مباشراً على وزن الجسم.

والاعتقاد السائد بأن تناول الطعام بعد السادسة مساءً هو أحد الأسباب الرئيسية لزيادة الوزن، فما مدى صحة هذا الاعتقاد؟

تمثيل بطيء للغذاء

يؤكّد البروفيسور أندرياس بفايفر، اختصاصي الغدد الصماء وطب التمثيل الغذائي، أنه لا يمكن تأكيد صحة أو خطأ هذا الاعتقاد، موضحاً أن هضم الجسم للوجبة ذاتها يختلف في الصباح عن المساء، حيث يكون ارتفاع نسبة سكر الدم في المساء أعلى، بينما يكون التمثيل الغذائي للدهون بطيئاً.

لذا يعد تناول الطعام في المساء أمراً غير صحي، بغض النظر عن نوعية هذا الطعام، ولكن ليس هناك دليل واضح على وجود صلة بين تناول الطعام في المساء وزيادة الوزن.

الاعتماد على الخضار

وللحفاظ على قوام رشيق، ينصح خبراء التغذية بتناول المزيد من الطعام خلال النصف الأول من اليوم، وتناول أقل قدر ممكن من الطعام في المساء، وبخاصة الأطعمة قليلة السعرات الحرارية، مثل السلطة والخضراوات والابتعاد عن المقرمشات.