خطوات سهلة تعينك على إنقاص الوزن دون عد السعرات الحرارية !
ريجيم

خطوات سهلة تعينك على إنقاص الوزن دون عد السعرات الحرارية !

فوشيا – أشرف محمد

بينما تضطر أغلب السيدات إلى عد السعرات الحرارية وفرض رقابة صارمة على الأطعمة وتوقيتات تناولها، فقد أكد أخيراً فريق من الخبراء أن بمقدور السيدات تحقيق أهدافهن المرتبطة بإنقاص الوزن بطرق سهلة وصحية دون الاضطرار لعد السعرات الحرارية مرة أخرى.

ونقدم إليك سيدتي فيما يلي أسهل برز الخطوات التي يمكن إتباعها لتحقيق تلك الغاية المتعلقة بإنقاص الوزن:

  • التوقف عن تناول السكر: حيث يعني ذلك استهلاك قدر أقل من السعرات الحرارية والابتعاد عن تناول قدر وفير من الأطعمة الدهنية والمصنعة والمعلبة التي تكون متاحة. وثبت أن تلك النوعية من الأطعمة تكون مكتظة بقدر كبير من السكر وعناصر أخرى غير جذابة تلحق الضرر بأجسامنا.
  • تحديد نوعيات الأطعمة غير الصحية: وهنا يتطلب الأمر قدراً من الإرادة، حيث يجب التخلص من تلك الأطعمة وعدم إدراجها في النظام الغذائي. ولكل امرأة أن تعلم أن تلك الأطعمة عادة ما ترتبط بالعاطفة (أي يلجأ الإنسان لتناولها في أوقات شعوره بعدم السعادة) وقد ثبت أنها تساهم بصورة كبيرة في زيادة الوزن. لذا يجب أخذ الاحتياط ومحاولة التخلص منها مستقبلاً.
  • الاهتمام بشرب الماء قبل كل وجبة: ينصح بتناول كوب من الماء قبل كل وجبة لأن ذلك لا يحسن فحسب مستويات الترطيب، بل يعمل على تحسين عملية الهضم ويساعد في الحد من الإفراط في تناول الطعام.
  • إضافة 20جرام من البروتين لكل وجبة: نظراً لما يحظي به البروتين من أهمية كبرى بالنسبة لأي نظام غذائي، حيث يساعد على إصلاح العضلات والحفاظ على صحة العظام. كما ثبت أنه مفيد في السيطرة بشكل كبير على الشهية والحد من الميل لتناول بعض الأطعمة. وأكد خبراء أن البروتين يعزز الشعور بالشبع والامتلاء ويلعب دوراً هاماً في توازن الأطباق.
  • الاهتمام بصحة الجهاز الهضمي: نظراً لدوره الحاسم في الحفاظ بشكل عام على صحة الجسم، فضلاً عن تأثيره على زيادة الوزن. ويؤكد خبراء أن تردي الحالة الصحية للجهاز الهضمي من الممكن أن يتسبب في حدث زيادة أو نقصان بالوزن، اعتماداً على نوعية المشكلة التي يعاني منها.
  • التمهل في مضغ الطعام: حيث ثبت أن ذلك لا يساعد فحسب على التمتع بمذاق الطعام الذي يتم تناوله، بل يساعد أيضاً في الحد من الشعور بالحاجة للإفراط في تناول الطعام، ومن ثم الحد من خطر البدانة.