7 خرافات يقال أنها تمنع مشكلة ترهل الثديين.. تعرفي عليها
صحة ورشاقة

7 خرافات يقال أنها تمنع مشكلة ترهل الثديين.. تعرفي عليها

فوشيا – أشرف محمد

يعد ترهل الثديين واحدة من المشكلات التي تواجهها كثير من السيدات خاصة مع بدء تقدمهن في السن، فمع مرور الوقت، تفقد الأثداء مرونتها وجمالها ومظهرها الشاب بفعل تأثيرات الجاذبية، وهو ما ينتج عنه حالة من انعدام الأمن بالنسبة للسيدات.

يقول الدكتور فؤاد حمزة، جراح التجميل الشهير، الذي يمتلك خبرة في هذا المجال تزيد عن 20 عاماً: “يمكننا تفهم أن السيدات يودون في الغالب الحد من تأثير مشكلة الترهل بمنطقة الثديين، وأقدم فيما يلي أهم الخرافات التي يتم الترويج لها من منطلق أنها تساعد على منع ترهل الثديين إلى جانب بعض النصائح التي يمكن أن تفيد”.

الخرافة الأولى

ما يقال عن أن تمرينات الصدر وتمرينات الضغط تساعد في الحفاظ على جمال الثديين وحيويتهما، فعلى الرغم من أن ممارسة هكذا تمرينات بانتظام قد تساعد في دعم العضلات الصدرية، إلا أنه لا يوجد تمرين يمكنه معالجة ترهل الثديين بشكل مباشر، نظراً لأن الأثداء تتكون بصورة تامة من أنسجة دهنية، فضلاً عن أن تماسك وصلابة الأثداء عادة ما ترتبط بجودة البشرة وحجم الغدة الثديية.

الخرافة الثانية

ارتداء حمالة صدر في السرير يحول دون حدوث الترهل، وتلك الخرافة سبق أن اعترفت بها النجمة هالي بيري في محاولة من جانبها لمنع التعرض لتلك المشكلة.

ويقول هنا الدكتور حمزة: “إن حمالة الصدر يمكنها أن تساعد في تحقيق الشكل المرجو بشكل فوري، لكن بمجرد خلعها، تعود الأثداء لطبيعتها مرة أخرى”.

الخرافة الثالثة

رش الماء على الثديين يحافظ على صلابة وتماسك الثديين، وهي معلومة غير صحيحة بالمرة، حيث يقول الدكتور حمزة: “إن ذلك الماء لن يعمل إلا على زيادة درجة مرونة البشرة، لكنه لن يكون له أي دور مطلقاً في تماسك الثديين”.

الخرافة الرابعة

ارتداء حمالة صدر كبيرة أمر يتسبب في حدوث الترهل، وهي معلومة لا يوجد لها أي سند علمي، ولهذا ينصح دكتور حمزة جميع السيدات بارتداء ملابس داخلية يمكنها أن تلائم أحجام أثدائهن الطبيعية لضمان عنصر الراحة.

الخرافة الخامسة

رياضة الجري من الممكن أن تمنع ترهل الثديين، وهو أمر غير مثبت علمياً كذلك برغم ما تحظي به الرياضة عموماً من أهمية فيما يتعلق بتحسين الصحة، لكن يوصي الدكتور حمزة بضرورة أن ترتدي السيدات نوعية حمالات الصدر المقاومة الداعمة عند ممارسة الرياضة لمواجهة تأثيرات الترهل على الفور.

الخرافة السادسة

تمرينات الصدر تعمل على تصغير حجم الثديين، لا يوجد دليل علمي يثبت تلك المعلومة، والأمر يرجع في الغالب إلى الجانب الوراثي والتمثيل الغذائي.

الخرافة السابعة

لا يوجد شيء يمكن فعله لمعالجة مشكلة ترهل الثديين، وهذه معلومة خاطئة تماماً، حيث يقول الدكتور حمزة: “إن هناك عوامل تعنى بالحفاظ على جودة البشرة مثل الاهتمام بالصحة، والاهتمام بالطعام، وممارسة التمرينات الرياضية بانتظام،و تجنب التعرض بشكل مفرط للأشعة فوق البنفسجية وكذلك التوقف عن التدخين”.

ترهل الثديين