صحة ورشاقة

هل تصدق أن هذه المرأة في الخمسين من عمرها؟

فوشيا - منى مصلح

بشرة خالية من العيوب والتجاعيد، جسم رياضي ممشوق، وامرأة مفعمة بالنشاط والحيوية، هذا هو حال الأم الصينية يي ون، التي تبلغ الخمسين من عمرها.

وتقول يي ون إن مظهرها الشبابي يعود إلى نظام اللياقة البدنية الذي تتبعه، مضيفة أنها اختارت رياضة السباحة عندما كانت في الثلاثين من عمرها.

وبعد انتشار صور يي ون على مواقع التواصل الاجتماعي والإنترنت، اندهش عدد كبير من النشطاء لدى معرفة عمرها، فكثيرون منهم لم يصدقونها.

ومن الواضح أن شغف وحب يي ون للسباحة، قد يجعل منها في المستقبل القريب رياضية عالمية، خاصة بعد أن أفصحت عن إمكانية مشاركتها بقطع نهر هان، في كوريا الجنوبية.

وأكدت يي ون أنها تتدرب يومياً في مسبح محلي في مدينتها، كما أنها تتوجه إلى صالة الألعاب الرياضية مرتين أو 3 أسبوعياً.

وأشارت يي ون إلى أنها ستحاول الحفاظ على جسدها لفرة طويلة، حتى تتمكن من ارتداء البكيني في عامها الـ 80.