حمية تقي السيدات من خطر الإصابة بسرطان الثدي
صحة ورشاقة

حمية تقي السيدات من خطر الإصابة بسرطان الثدي

فوشيا – أشرف محمد

وجدت دراسة حديثة أن السيدات اللواتي يخفضن كمية السعرات الحرارية، التي يتناولنها على مدار يومين كل أسبوع تتراجع لديهن مخاطر الإصابة بـ سرطان الثدي.

وأشار الباحثون إلى أن تلك الحمية التي تعرف باسم 5:2، ومن الممكن أن تؤدي إلى تغييرات من شأنها أن تحول دون الإصابة بمرض السرطان في نسيج الثدي لدى المرأة.

وتعتمد تلك الحمية على إتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية والكربوهيدرات على مدار يومين في الأسبوع، على أن يتم التركيز خلال الأيام الخمسة المتبقية على حمية صحية مماثلة لحمية البحر الأبيض المتوسط.

وتقول إحدى النظريات أنه عندما يتم حرمان الجسم من الطعام، فإن كمية السكر التي تصل إلى خلايا الثدي تقل، ما قد يجعلها تنقسم بمستوى أقل بكثير وتصبح سرطانية.

وتعقيباً من جانبها على الدراسة، قالت إيلونيد هيوز، من جمعية سرطان الثدي الآن الخيرية: “إذا كان بمقدور السيدات المعرضات بشكل كبير لخطر الإصابة بسرطان الثدي أن يخفضن مخاطر إصابتهن بالمرض من خلال الحمية الغذائية فهذا أمر مثير للاهتمام، لكن تلك الدراسة المبكرة قد أجريت على نطاق محدود للغاية، ولم يتم التأكد بشكل قاطع حتى الآن مما إن كانت حمية 5:2 هي الحل الأمثل أم لا”.

حمية تقي السيدات من خطر الإصابة بسرطان الثدي