الحبق والرّيحان كلاهما سيّان بفوائده العطرة
صحة ورشاقة

الحبق والرّيحان كلاهما سيّان بفوائده العطرة

يتميّز برائحته العطرة وطعمه المميّز الذي يضيف نكهةً محبّبة إلى الطعام، وهُو مِن أكثر النباتات استخداماً في المطبخ الإيطالي، ناهيك عن كونه أكثرها شهرةً من ناحية استخدامه في الطهي بشكل عام، كما أن غناه بالزيوت العطرية أدى إلى استخدامه قديماً كنوع من العطور.

الحبق والرّيحان كلاهما سيّان بفوائده العطرة

تلك النبتة التابعة للفصيلة الشفوية “الحبق أو الريحان” تتشابه كثيراً مع أوراق النعناع، حيث يتم استخدامه بعد تجفيفه ليُضاف بعدها للكثير من أصناف الطعام كنوع من التوابل أوالمطيبات.

الحبق والرّيحان كلاهما سيّان بفوائده العطرة

كما يمكن إضافته للشاي حيث يعمل على منحه النكهة المعطّرة، مع الإشارة إلى أنّ زيت الحبق يدخل في صناعة المشروبات والعطور، حيث يمتلك شهرةً كبيرة كعطرٍ عند نساء الخليج ويُسمّى بالمشموم.

الحبق والرّيحان كلاهما سيّان بفوائده العطرة

يضم الحبق عدداً من المواد الغذائية المتميّزة بالتنوّع وبنسب متفاوتة مثل: فيتامين ك والكالسيوم وفيتامين ب 6 وفيتامين سي والحديد والمنغنيز والبوتاسيوم والفايبر، لذلك فإضافته إلى طعامك ستكون فكرةً رائعة.

الحبق والرّيحان كلاهما سيّان بفوائده العطرة

لذلك فوشيا تقترح لكِ بعض الأطباق التي يمكنك إضافة الحبق إليها، وهي عديدة مثل: صلصة البيتزا أو صلصة الباستا، كما أن إضافة أوراق الحبق التي تم تقطيعها إلى البطاطا قبل شيّها يمنحها نكهة طيبة، وتتبيلة الدجاج المشوي ستصبح أزكى وألذ مع أوراق الحبق، عدا عن طعم الشاي الأسود أو الأخضر الذي يصبح مميّزاً بعد إضافتها.

أهم فوائد الحبق

يحتوي الحبق على الزيوت الطيّارة التي تجعل منه مضاداً للبكتيريا، حيث يقضي على الكثير منها، كما يحتوي على مادة اليوجيونول وهي أحد أنواع الزيوت الطيّارة في الحبق، والتي تحول دون عمل الأنزيمات التي تُسبب الالتهابات حيث يقوم مقام المسكنات المشهورة كالأسبرين والبارامول والبروفين، وبشكلٍ خاص التهابات الأمعاء، ويستخدم كعلاجٍ للروماتيزم

ويتوافر المغنزيوم في الحبق بكثرة وهو المعروف بفوائده الكثيرة، مثل دعم الأوعية الدموية والقلب، كما يقوم بتنظيم ضربات القلب، بالإضافة لفيتاميناتٍ أُخرى مهمة مثل الحديد والكالسيوم وفيتامين سي، ومادة البيتاكاروتين الموجودة في الحبق وهي عبارةٌ عن فيتامين أ الغير نشط، وتعد هذه المادة ضد الأكسدة حيث تشكلّل حماية للأوعية الدموية من خلال المنع من ترسب الكوليسترول فيها ممّا يحافظ بدوره على صحة القلب بعيداً عن تعرّضه لأمراض عديدة مثل الذبحة الصدرية و تصلُّب الشرايين، كما يقوم بحماية الكثير من خلايا الأعضاء.

ونذكر أيضاً من فوائد هذه المادة التقليل من خطر الإصابة بالروماتيزم وهشاشة العظام والأزمة القلبية، حيث يمنح الحبق شعوراً بالإسترخاء كونه يريح عضلات الجسم، ويُسيطر وبشكل فعّال على الشهيّة، لذلك يُساعد الحبق على تخفيض الوزن حيث يعمل على رفع معدل الحرق للسعرات الحرارية، ويفيد في حالات القيء، من خلال محاربته للشعور بالغثيان.

الحبق والرّيحان كلاهما سيّان بفوائده العطرة

وعلى الرّغم من فوائد الريحان الكثيرة بكل أشكاله، ننصحكِ أن تقومي باختيار أوراق الحبق الطازجة بعيداً عن المجففة، والتي تكون باللون الأخضر الغامق وليس المحتوية على بقعٍ داكنة، ويتم حفظها بعد ذلك في الثلاجة بشكل كامل أو مُقطّع من خلال وضعها بإناءٍ تم تفريغ الهواء منه، كما من الممكن تجميد أوراق الحبق في الأطباق الخاصة بالتجميد والتي نقوم بتغطيتها بالماء لنحفظ بقائها طازجة في حال تم استخدامها في الحساء .