اللحوم الحمراء وراء بلوغ الفتيات المبكّر
صحة ورشاقة

اللحوم الحمراء وراء بلوغ الفتيات المبكّر

فوشيا - أحمد صميدة

أكدت دراسة حديثة لجامعة ميتشغن أن الفتيات اللاتي يتناولن اللحوم الحمراء يصلن لمرحلة البلوغ قبل مثيلاتهن من اللاتي يتناولن الأسماك بمتوسط خمسة أشهر.

القائمون على الدراسة أجروا استقصاءهم على 456 فتاة من كولومبيا، تراوحت أعمارهن بين الخامسة والثانية عشر، حيث تمت متابعتهن على مدار ست سنوات وطُلِبَ منهن معرفة الدورة الشهرية الأولى لهن.

اللحوم الحمراء وراء بلوغ الفتيات المبكّر

تَرَاوَحَ استهلاك اللحوم بالنسبة للفتيات بين أقل من 4 مرات خلال الأسبوع ومرتين خلال اليوم، ووصلت الفتيات اللاتي تناولن الكمية الأكبر من اللحوم إلى مرحلة البلوغ عند سن 12 سنة و3 أشهر، وفي الوقت نفسه فإن اللاتي تناولن كمية أقل من اللحوم بلغن عند سن 12 شهر و 8 أشهر، وعلى الجانب الآخر فإن الفتيات اللاتي تناولن الأسماك مثل التونة والسردين أكثر من مرة واحدة في الشهر قد بَلَغْنَ عند سن 12 سنة و 6 أشهر.

اللحوم الحمراء وراء بلوغ الفتيات المبكّر

وقال الدكتور إيريك يانسن صاحب الدراسة أن أهميتها تنبع من وصولنا إلى بعض أنواع الأطعمة التي تؤثر وتتحكم في سن البلوغ لدى الفتيات كما أن الدراسة تجيب على سؤال “لماذا تناول اللحوم الحمراء بشكل كبير في مرحلة الطفولة يزيد لاحقا من خطر الإصابة بسرطان الثدي وأمراض السكري بعد تقدم العمر؟”.