هل الحمام الدافئ يخفف من آلام العضلات؟
صحة ورشاقة

هل الحمام الدافئ يخفف من آلام العضلات؟

فوشيا - وكالات

غالباً ما يعاني الرياضي من آلام العضلات بعد إجراء التدريبات والتمارين الشاقة، ويتم اللجوء إلى أخذ حمام دافئ للتخفيف من حدة هذه الآلام. ولكن هل ذلك يساعد فعلاً في التخلص من الآلام؟

الحمام الدافئ بعد التمارين الرياضية لا يصنع معجزة، ولكنه يساعد بالتأكيد على التخفيف من حدة الآلام.

تشققات صغيرة

وتظهر آلام العضلات نتيجة حدوث تشققات صغيرة في الألياف العضلية. وعلى الرغم من أن الحمام الدافئ لا يعمل على إصلاح هذه التشققات، إلا أنه يساعد على الإسراع من عملية الإصلاح من خلال تدفق الدورة الدموية بصورة أفضل من خلال الماء الدافئ.

هل الحمام الدافئ يخفف من آلام العضلات؟

إصلاح التشققات

ومن الأفضل أخذ الحمام الدافئ بعد ثلاث أو أربع ساعات من التمارين الرياضية. علاوة على أن مشروبات البروتين، التي يتم تناولها قبل أخذ الحمام الدافئ أو بعده تساعد على إمداد الجسم بقدر كافٍ من الأحماض الأمينية اللازمة لإصلاح تشققات العضلات.

ويُنصح بالاسترخاء في حوض الاستحمام لبعض الوقت بعد إجراء التمارين الرياضية المجهدة.

هل الحمام الدافئ يخفف من آلام العضلات؟