تناول الألياف في الصغر يمنع سرطان الثدي
صحة ورشاقة

تناول الألياف في الصغر يمنع سرطان الثدي

فوشيا – محمد أفشكو

كشفت دراسة جديدة أن النساء اللواتي يكثرن من تناول الألياف في أواخر سنوات المراهقة وفي العشرينات يصبحن أقل عرضة لخطر الإصابة بسرطان الثدي في وقت لاحق.

نتائج الدراسة

أظهرت الدراسة التي استمرت لمدة 20 عاماً، والتي قام بها باحثون في كلية هارفارد الأمريكية  أن النساء اللواتي تناولن كمية كبيرة من الألياف في سن الشباب انخفضت نسبة إصابتهن بسرطان الثدي بنسبة 16 في المئة، مقارنة بالنساء اللاتي يتناولن كمية أقل، وتزيد تلك النسبة إلى 24 في المئة قبل انقطاع الطمث.

تناول الألياف في الصغر يمنع سرطان الثدي

ماهي العلاقة بين الألياف وسرطان الثدي؟

وحسب ما نشرته مجلة طب الأطفال فإن تناول المزيد من الأطعمة الغنية بالألياف يساعد على خفض مستويات هرمون الاستروجين في الدم، وهو الهرمون الذي يرتبط بتطور سرطان الثدي لدى النساء.

وأضاف الدكتور والتر ويليت، وهو خبير في مجال الصحة والتغذية في كلية هارفارد للصحة العامة أن أنسجة الثدي تتأثر بشكل خاص بالمواد المسرطنة والمواد المضادة للسرطان خلال مرحلة الطفولة والمراهقة، وهذا يدل على أن ما يتناوله المراهقون يؤثر على مدى إصابتهم بالسرطان في المستقبل.

تناول الألياف في الصغر يمنع سرطان الثدي

ما هي الأطعمة الغنية بالألياف؟

وتشمل الأطعمة الغنية بالألياف الخضروات مثل الجزر والبطاطا والسبانخ والبروكلي والكوسا والخس والباذنجان والملفوف، كما تشمل فواكه مثل الموز والتفاح والفراولة والخوخ والبرتقال. وبقوليات مثل القمح والبازلاء والعدس والفاصوليا والفول، والحبوب الكاملة كالأرز البني ومنتجات القمح الكامل.

تناول الألياف في الصغر يمنع سرطان الثدي