لجنس رائع.. وفري الغذاء الصحي لمهبلك
صحة ورشاقة

لجنس رائع.. وفري الغذاء الصحي لمهبلك

فوشيا – رحاب درويش

لسنا في حاجة إلى مقدمة للحديث عن أهمية المهبل في حياة كل امرأة، فالمهبل من الأسباب الأساسية لنجاح العلاقة الجنسية، إن لم يكن السبب الرئيسي. وقد يكون كذلك سبباً لفشل هذه العلاقة الخاصة أيضاً.

فالمهبل الشاب والصحي، هو سبيلك الأول لإقامة علاقة جنسية ناجحة مع شريكك، في حين أنه قد يخذلك إذا عانى من بعض المشكلات، كإصابته بالترهل أو الشيخوخة أو الجفاف خاصة مع تقدم العمر.

والخبر الذي سيسعد كل امرأة يشير إلى أن عدداً من علماء التغذية توصلوا إلى مجموعة من الأطعمة التي تساعد المرأة في الحصول على مهبل جميل وصحي بعيداً عن الفطريات والأمراض، حيث ثبت أن بعض الأطعمة لديها تأثير إيجابي على حالة المهبل للمحافظة على علاقة جنسية رائعة.

فيما يلي مجموعة من أبرز أنواع الأطعمة التي تعد مفيدة لمهبلك على وجه الخصوص.

عصير التوت البري

عصير التوت البري

يمتاز عصير التوت البري بأنه غني بالمركبات الحمضية، وحمض التنيك المركّز، كما أنه غني بفيتامين C، ومن فوائده أنه يمنع عدوى الجهاز البولي ويقلّل من البيكتيريا التي تلتصق بجدار الجهاز البولي.

ويفضّل تناول عصير التوت البري طازجاً وخاليا من السكر، أو من أية مواد حافظة.

اللبن

اللبن

يتميز اللبن باحتوائه على مادة البروبيوتيك الحمضية التي تساعد على قتل عدوى الخميرة المهبلية، كما يساعد على توازن درجة الحموضة داخل المهبل، وبالتالي يقلّل من خطر عدوى الخميرة، مما يساعد على استعادة البيئة الطبيعية للمهبل، ويجعله صحياً.

ويفضّل تناول اللبن يومياً على أن يكون غير محلّى من أجل الاستفادة القصوى منه.

الثوم

الثوم

يعرف الثوم بفوائده المتعددة، ومنها أنه يحتوي على مضادات الميكروبات، وعلى خصائص مضادة للفطريات، وهو يعتبر علاجاً فعالاً للالتهابات الفطرية، كما يمنعها من التكوّن والعودة مرة أخرى. وعليه، يشكل الثوم سلاحاً فعالاً لمحاربة تكون الفطريات في المهبل.

ويمكن تناول الثوم نيئاً أو مطبوخاً أو حتى على هيئة حبوب، فهو مفيد في كل الحالات.

الشوكولاته الداكنة

الشوكولاته الداكنة

تحتوي الشوكولاته الداكنة على نسبة عالية من مادة الفلافونويد المضادة للأكسدة، وقد أثبتت دراسات عديدة أن النساء اللاتي يتناولن قليلاً من الشوكولاته الداكنة يكنّ أفضل جنسياً من غيرهن، ومن هنا انتشرت المقولة التي تقول: “الشوكولاته الداكنة سر السعادة الزوجية”، إضافة إلى أنها تحتوي أيضاً على مادة تحسّن من حالتك المزاجية.

وينصح بعدم تناولها بكثرة، لأنها تؤدي إلى زيادة الوزن، والقليل منها يكفي لتحقيق الغرض المراد.

شرب الماء

شرب الماء

لا توجد امرأة لا تعلم فوائد الماء لبشرتها وشبابها، حيث إن تناول 8 أكواب من المياه يومياً كفيل بالحفاظ على شباب بشرتك، وهو ما يؤدي بالتالي إلى تحسين بشرة مهبلك، لذا يجب شرب الماء بكثرة من أجل مهبل صحي.

الفواكه والخضروات الطازجة

الفواكه والخضروات الطازجة

تحتوي الخضروات والفواكه على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن التي تقلّل من التشنجات وآلام المغص المرتبطة بالحيض، كما تحسّن جلد مهبلك، وتمنحك “هزة جماع” سلسلة وممتعة.

ويفضل تناول الخضروات الورقية الطازجة التي تحتوي على نسبة أعلى من البوتاسيوم وفيتامين B6.

المكسرات والبذور

المكسرات والبذور

تحتوي المكسرات والبذور على نسبة عالية من فيتامين E الذي يمنع جفاف المهبل، كما تحتوي على مجموعة من الزيوت الطبيعية الأساسية. ويمتاز اللوز وبذور القرع باحتوائهما على نسبة مرتفعة من الزنك، الذي يساعد في مكافحة الحكّة، وينظم الدورة الشهرية.