ما سبب رؤية “عوائم العين”.. وما مدى خطورتها؟
صحة ورشاقة

ما سبب رؤية “عوائم العين”.. وما مدى خطورتها؟

عمر رأفت

هل لاحظتِ أجسامًا وأشكالاً وبقعًا متعرجة شفافة صغيرة تظهر وتتحرك في مجال رؤيتك؟ ربما يكون السبب هو “عوائم العين” (Eye Floaters)، والتي تجعلكِ تشاهدين ما يشبه الغبار أو الخطوط أو بعض الأجسام تطوف في مجال رؤيتك.

وقال ستيفن الانسي، الدكتور بمعهد ماساتشوستس للبحوث في جراحة العيون، إن “عوائم العين” ظاهرة طبيعية تصيب العين مع التقدم في السن.

عوائم العين

وإليكِ ما يحدث في عينيك عندما ترين “عوائم العين”، وكيفية معرفة ما إذا كانت علامة على وجود مشكلة أكبر.

“عوائم العين” تحدث عندما تكون في عينيك مادة زجاجية تشبه الجل، تسمى علميًا باسم (vitreous)، والتي تتغير وفقًا لعمرك، فالقسم الرئيسي من العين تملأه تلك المادة، وهو ما يساعد مُقلة العين على الحفاظ على شكلها.

وهذا واضح، حيث يمكن للضوء أن يمر من خلال تلك المادة ويصل إلى شبكية العين، وهذه المادة تتكون في معظمها من الماء مع بعض الكولاجين والملح والسكر، وكلما تقدمنا في السن، كلما أصبح شكل تلك المادة أكثر وضوحا وسيولة.

وفي حالة الإصابة، تتجمع الألياف والخلايا المجهرية في تلك المادة بمرور الوقت، وعندما يُسلّط الضوء عليها، يشعر المصاب بظلال صغيرة على شبكية العين، وتلك الظلال هي ما ترونه، وهو ما يعرف باسم “عوامة أو ذبابة العين”.

وأوضح الانسي إن تلك العلامات مثيرة للقلق، خصوصًا إذا اقترنت بزيادة العوامات عند الومضة في الضوء، والتي يمكن أن تشير إلى انفصال الشبكية، مشيرًا إلى أن تلك الحالة عادةً ما تتطلب جراحة عاجلة، وإلا سيؤدي تراكم المشاكل في الرؤية إلى العمى الدائم.

عوائم العين

ولفت إلى أنه في بعض الأحيان، لا تمثل ومضات العوائم مشكلة على الفور، وأن فحص العين يمكن أن يحدد ما إذا كانت تلك هي المشكلة الحقيقية، ومن ثم قد يطلب طبيبكِ أن يراكِ بانتظام، للتأكد من أن الحالة لا تتقدم نحو الأسوأ.

وأضاف أن تلك الحالة قد تتطور إلى نزيف العين، وهي أحد الأعراض لدى مرضى السكري أو ارتفاع شديد في ضغط الدم، مؤكدا أنه في تلك الحالة يجب على المريض المواظبة على زيارة طبيب العيون.