شرب الماء ليس أفضل طريقة للحماية من الجفاف
صحة ورشاقة

شرب الماء ليس أفضل طريقة للحماية من الجفاف

أبانوب سامي

كثيرًا ما سمعنا النصيحة بأن الحماية من الجفاف تتمثل في شرب ثمانية أكواب من الماء يوميًا، إلا أنه لا توجد أي أدلة قوية لدعم هذه النصيحة.

وهناك من يقولون إن الماء فقط يرطب جسمك، لكن هذا الادعاء ليس حقيقيًا، حيث إن الجسم يحول كل السوائل التي تشرب أو يتم تناولها في الأطعمة، كمرطبات مضادة للجفاف. وقد تتبعت دراسة بريطانية، مدة بقاء 13 مشروباً شائعاً في الجسم بعد شربه، ما يؤدي للترطيب الأفضل.

وقال رونالد موجان، خبير الترطيب من جامعة لوبوروف، والمؤلف الرئيسي للدراسة: “في السنوات الـ25 الماضية، قمنا بالعديد من الدراسات حول الترطيب بعد ممارسة الرياضة، ثم فكرنا أن الوقت قد حان للنظر في الترطيب لدى المستهلكين العاديين، الذين لا يمارسون الرياضة”. ويظهر جدول الترطيب الجديد، أن بعض السوائل تبقى لفترة أطول في الجسم عن غيرها.

شرب الماء ليس أفضل طريقة للحماية من الجفاف

فبعد أن تم اختبار 13 مشروباً من المشروبات الشائعة في 72 من الرجال الذين شربوا لترًا من المياه، تم تحديد درجات لكمية المياه التي لا تزال في جسمهم بعد ساعتين من استخدام الحمام وإفراغ المثانة. وتم تقييم جميع المشروبات الأخرى بنفس الطريقة، ثم سجل الباحثون البيانات بالمقارنة مع المياه.

وصنف الباحثون النتائج بأن 1.0 هي مشروب يوفر درجة ترطيب أفضل من المياه، وإذا كانت النتيجة أقل من 1.0 فإن ذلك يشير إلى أنه يرطب أقل.

وأظهر الاختبار، أن هناك 4 مشروبات ترطب أكثر من الماء، وهي محلول الترطيب الفموي، والحليب الخالي من الدسم، والحليب كامل الدسم، وعصير البرتقال، فيما سجلت الثلاث مشروبات الأولى حوالي 1.5، بينما سجل عصير البرتقال 1.1.

وقال لورانس أرمسترونج، خبير الترطيب في جامعة كونيتيكت بالولايات المتحدة: “إنها دراسة ذكية جدًا ورائعة، فهي تفترض أن الماء هو سائل الترطيب الأمثل، وهذا صحيح من الناحية البيولوجية، ومن ثم مقارنة المشروبات الآخري به”.

شرب الماء ليس أفضل طريقة للحماية من الجفاف

لماذا يمتلك الحليب كفاءة عالية في معالجة الجفاف ؟

يقول الدكتور موجان: “عادة عندما تشربه، فإنه ينبه الكليتين للتخلص من الماء الزائد عن طريق إنتاج المزيد من البول”.

وأضاف: “ومع ذلك، عندما تحتوي المشروبات المغذية على المغذيات مثل الصوديوم والبوتاسيوم، مثل الحليب، تفرغ المعدة ببطء أكثر وتقلل التأثير على الكلى، لذلك يتم الاحتفاظ بالسوائل ويستمر الترطيب”.

شرب الماء ليس أفضل طريقة للحماية من الجفاف

ولا تختلف المشروبات التي تحتوي على الكافيين والكحول والسكر في الترطيب عن المياه، كما أن المشروبات الغازية العادية، يمكن أن ترطبك مثل المياه بالضبط، ولكن احترسي من السكر.