توقفي عن تناول عصير الفواكه التجاري لهذه الأسباب
صحة ورشاقة

توقفي عن تناول عصير الفواكه التجاري لهذه الأسباب

أشرف محمد

بدأ يطلق خبراء مؤخراً تحذيرات من تناول نوعية عصائر الفواكه التي تطرحها بعض العلامات التجارية في الأسواق نظراً لثبوت مخاطرها على الصحة العامة للإنسان.

ونقدم في النقاط التالية 3 أسباب كفيلة بإقناعنا بالتوقف عن تناول تلك النوعية من العصائر:

السكر: فبمجرد أن يزال جلد ولب الفاكهة، يصبح العصير الناتج عنها مقطراً بفضل خلاصتها الحلوة. وهو ما يعني اشتمال ذلك العصير على كمية عالية جداً من الفركتوز الطبيعي ( ما بين 5 إلى 8 ملاعق صغيرة في الكوب ). وهنا يؤكد الأطباء أن الفركتوز الطبيعي لا يعني أنه غير ضار بالصحة، بل على العكس، حيث ثبت أن الفركتوز الموجود في المُحلِّيَات هو الجزء الأكثر خطورة، لأنه يحدث مقاومة للأنسولين ويرفع الدهون الثلاثية بشكل كبير ويزيد الدهون كذلك حول منطقة الخصر.

الألياف: حيث تبين أن عصائر الفواكه تشتمل على كمية محدودة للغاية من الألياف، لأنها تزال مع إزالة اللب الموجود في الفواكه أثناء عملية العصر، وهو الجزء الذي يوجد به الجزء الأكبر من الألياف، ومن ثم تقل فائدته الصحية للإنسان.

الحموضة: فعصائر الفواكه – شأنها شأن المشروبات الغازية – تعمل على تآكل طبقة المينا في الأسنان مع مرور الوقت، وهو ما يزيد بالتالي من خطر الإصابة بالتسوس.