لهذا السبب يغط الرجال في النوم سريعاً بينما تبقى المرأة مستيقظة..!
صحة ورشاقة

لهذا السبب يغط الرجال في النوم سريعاً بينما تبقى المرأة مستيقظة..!

بلقيس دارغوث

إن كنت تحتاجين وقتاً طويلاً للغرق في النوم، فتأكدي أنك لست الوحيدة، هذه الظاهرة المنتشرة بين النساء لها سبب علمي وحل بيد الزوج!

وغالبا ما تتكرر هذه الحادثة بأن يتوجه الزوجان إلى غرفة النوم سوياً، فينام الزوج في خلال دقائق، بينما تبقى المرأة مستيقظة تتقلب يمنة ويسرى لمدة قد تصل ساعتين قبل أن يغلبها النوم.

نتائج الأبحاث

وتوصل العلماء إلى السبب الحقيقي خلف هذه الظاهرة، ومفاده أن الساعة الإيقاعية للمرأة تسبق الرجل بساعتين.

ولأن معظم الرجال يلعبون دوراً أساسياً في تحديد ساعة النوم، يغط الرجال بسكل أسهل وأسرع في النوم. هذا الأمر يترك المرأة تتصارع مع ساعة جسدها البيولوجية.

وتؤدي معاندة الساعة البيولوجية إلى شعور صاحبتها بالإرهاق التام عندما تستلقي على فراش النوم، بينما تصحو قبل الرجل، فتقل بذلك عدد ساعات النوم ليلة بعد ليلة.

وكانت مجموعة من العلماء الكنديين أجرت الدراسة عبر مراقبة 25 رجلا وامرأة على مدى 72 ساعة، مركزين على عادات ما قبل وبعد النوم.

ضبط الإيقاع

تتحكم دورة الساعة البيولوجية بنمط وإيقاع النوم، فتُشعر الإنسان بالتعب ليلاً والصحوة صباح اليوم التالي، كما أنها مسؤولة عن تعديل مواعيد نوم المسافر عند حدوث اضطراب الرحلات الجوية الطويلة.

الدراسة التي نشرت في دورية “Proceedings of the National Academy of Sciences” ألقت الضوء على سبب وقوع النساء فريسة سهلة في فخ الأرق أكثر من الرجال.

وعندما تم تأخير موعد نوم المتطوعين لمدة ساعة قبل السماح لهم بالنوم، راقب العلماء معدلات اليقظة ودرجات حرارتهم وهورمون النوم الملاتونين.

وتوصل العلماء إلى خلاصة أن ساعة النساء تسبق الرجال من 1.7 إلى 2.3 ساعة.