سوء الأحوال الجوية مرتبط بتفاقم الشعور بالآلام المزمنة

سوء الأحوال الجوية مرتبط بتفاقم الشعور بالآلام المزمنة

أشرف محمد

أظهرت نتائج أولية لإحدى الدراسات الكبرى التي أجريت مؤخراً أن سوء الأحوال الجوية – وبخاصة تساقط المطر وقلة سطوع الشمس – يعمل على تفاقم الآلام المزمنة.

واشتملت تلك الدراسة، التي أجريت في جامعة مانشستر، على أكثر من 9 آلاف شخص يعانون من آلام مزمنة، ووجدت أن هناك ثمة علاقة بين عدد الأيام المشمسة وكذلك معدلات سقوط الأمطار وبين التغييرات الخاصة بدرجات الشعور بالألم.

وتبين للباحثين أنه مع تزايد عدد الأيام المشمسة في بريطانيا خلال الفترة من شهري فبراير حتى أبريل، تقل الفترة التي يمكن أن يشعر فيها الأشخاص بالآلام الشديدة.

ولاحظ الباحثون في نفس السياق أيضاً أن مستويات الألم تعاود الازدياد مرة أخرى خلال شهر يونيو عندما يصبح الطقس أكثر رطوبة ويقل عدد ساعات سطوع الشمس.