عدم تغيير النظارة الشمسية يرفع خطر فقدان البصر!
صحة ورشاقة

عدم تغيير النظارة الشمسية يرفع خطر فقدان البصر!

فاطمة يحيى

تعرض نظارتك الشمسية إلى أشعة الشمس يؤدي إلى ضعف مرشحات الأشعة فوق البنفسجية، فتصبح النظارة أقل قدرة على حماية العيون، فعدم وجود المرشحات الكافية، يؤدي إلى تلف القرنية، ما قد ينتهي بفقدان البصر أو جزء منه!

وينصح الخبراء، بوجوب استبدال النظارات الشمسية كل سنتين على الأقل، حيث حذروا من تأثير أشعة الشمس على العدسات بمرور الوقت، فهذا يعني أنها تسمح تدريجياً بمرور المزيد من الأشعة فوق البنفسجية، وتوفير حماية أقل.

وبدون مرشحات كافية للأشعة فوق البنفسجية، تكون العين معرَّضة لتلك الأشعة الضارة بشكل مباشر، والضرر الذي يحدث للرؤية على المدى الطويل، لا يمكن إصلاحه.

ومن هنا دعا باحثون برازيليون إلى إعادة النظر في معايير اختبار جودة النظارات الشمسية، حتى يمكن تعيين حدود آمنة لمرشحات أشعة الشمس. كماأشاروا إلى أن هناك اختباراً جديداً، يضمن أن تكون النظارات الشمسية آمنة لارتدائها لمدة عامين.

ومن المعروف أن تركيز أشعة الشمس يختلف من بقعة إلى أخرى في أنحاء العالم، ولكن البلدان الاستوائية تعد المناطق الأعلى في معدلات الأشعة فوق البنفسجية خاصة في الصيف، كما أنها تظل مرتفعة حتى بفصل الشتاء، ولذلك خذي حذرك عزيزتي من فاعلية نظارتك الشمسية، للحفاظ على صحة عينيك.