اعتقادّ سائد يُثبتُ العلمُ صحّته..!
صحة ورشاقة

اعتقادّ سائد يُثبتُ العلمُ صحّته..!

همسة رمضان

تُعدُّ السّكريات مصدراً أساسيّاً للطاقة، ويحس الإنسان بحاجةٍ أكبر لها عموماً بعد أدائه لجهدٍ عضلي أو عقلي كبير، وخاصّةً بالنسبة للطلاب في فترة الامتحانات.

وهذا ما يجعل هناكَ اعتقاداً سائداً بأن تناول مادة “الغلوكوز” يساعد على زيادة قوة التركيز. فما مدى صحة هذا الاعتقاد؟

ويجيب الأطباء واختصاصيو التغذية بأنه وبشكل أساسي يعد الاعتقاد صحيحاً، ولكن الأمر يتعلق على الأرجح بالكربوهيدرات، والتي يتم تفكيكها في الجسم إلى الغلوكوز، ليأخذ المخ نصيبه منه.

shutterstock_378613057

مضيفين أن الفرق بين الكربوهيدرات المعقدة، مثل منتجات الحبوب الكاملة والأرز والبطاطا والمعكرونة، وبين الغلوكوز، الذي يتناوله المرء في صورة محضة، هو أن الغلوكوز يصل إلى الدم بشكلٍ أسرع، وبالتالي يمد الجسمَ بالطاقة على نحوٍ أسرع، ولكن سرعان ما يتم استهلاكه، وبالتالي ينخفض التركيز مجدداً.

لذا ينصح خبراء التغذية لرفع مستوى التركيز ومواجهة التوتر النفسي، بتناول 4 إلى 6 وجبات صغيرة غنية بالكربوهيدرات المعقدة بحيث تكون موزعةً على مدار اليوم، لضمان استمرار تزويد الجسم بالطاقة.