أخبار

تعرفي على تشكيلة كروز 2017 من لوي فيتون

باريس - حفصة العلمي

بعد موناكو وبالم سبرينغز، وضعت الماركة الشهيرة لوي فيتون الرحال في البرازيل، وتحديداً بمتحف الفن المعاصر نيتيروي “Niteroi Contemporary Art Museum” بمدينة ريو دي جانيرو.

اختارت لوي فيتون هذا المكان الاستثنائي لتقديم حدث جمع بين الهندسة والرياضة، وبين الأناقة والرقي، لعرض التشكيلة الجديدة كروز 2017، التي تضم 47 قطعة قدمها المدير الإبداعي للدار “Nicolas Ghesquière”.

_LIU0933

وأدى ما يقارب 500 ضيف الدعوة لحضور هذا الحدث الذي كان بانتظاره الكثير من عشاق ومتتبعي عالم الموضة والأزياء، ومن بينهم النجوم العالمين كاترين دونوف، وغايدن سميث، وإيزابيلي فونتانا وأليساندرا أمبروزيو، حيث ظهروا بتصاميم من المجموعة الجديدة جالسين على مقاعد تشبه الأقفاص الملونة في صفوف متعرجة.

تميزت مجموعة كروز 2017 بألوانها الاستوائية وخطوطها المستقبلية وأقمشة خفيفة ومريحة حتى تواكب جو السفر والسياحة.

كما استوحى نيكولاس من الثقافة والمحيط البرازيلي الرائع الذي يعبر عن الألوان القوية المشرقة والجو الاستوائي الحار.

وبما أن البرازيل ستقوم باستضافة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية بهذا العام، فقد لاحظنا أن هناك قصات وطبعات مستوحاة بشكل كبير من عالم الرياضة.

وجاءت التصاميم بإطلالة عصرية ممزوجة بلمسة عصرية مستلهمة من تصميم متحف الفن المعاصر، فقد صرح نيكولاس قائلاً: “الفكرة وراء هذه المجموعة تقوم على الجمع بين الملامح الاستوائية والعناصر الطبيعية الموجودة في ريو دي جانيرو والعناصر العصرية”.

وقد ضمت المجموعة تنانير غير متناسقة الطول بألوان متداخلة، وأخرى مزدانة بكشكش منخفض وهو ستايل رائج بين النساء البرازيليات.

كما توجد فساتين قصيرة فضية مزينة بالترتر مع كشكش ناعم، وفساتين عصرية بفتحات هندسية جريئة، بالإضافة إلى سترات من الجلد على شكل فساتين مع أحزمة عريضة وسترات قصيرة واسعة وفساتين من التول الخفيف المزين برسمات الورود.

أما فيما يخص الحقائب، فقد قدمت التشكيلة حقائب يد جلدية كبيرة مزينة بطبعات مستوحاة من ألوان العاصمة البرازيلية السابقة، وأخرى صغيرة الـ “Petite Maille” بتصميم صندوق أنيق، بالإضافة إلى بعض حقائب الظهر اللامعة باللون الأسود.