سارة بنت محمد: الموهبة والابتكار جناحا الأمل
أخبار

سارة بنت محمد: الموهبة والابتكار جناحا الأمل

فوشيا - خاص

المصمّمة سارة بنت محمد
المصمّمة سارة بنت محمد

رغم حداثة عهدها استطاعت المصمّمة سارة بنت محمد أن ترسم ملامح هويتها في عالم الأزياء، من خلال أسلوبها المتميّز بالحفاظ على أصالة القفطان وزيادة انتشاره بين عاشقات الموضة.

المصمّمة سارة بنت محمد

أطلقت سارة مؤخراً مجموعتها التي تميّزت بغرابتها، حيث مزجت فيها بين أحدث خطوط الموضة العالمية وروح القفطان الشرقية، وقد ضمت المجموعة العديد من الموديلات التي غلب عليها عدم التجانس بالطول والذي يعرف بموضة (High-Low) التي يكون فيها الجزء الداخلي من القفطان على شكل فستانٍ قصير يصل إلى الركبة أو أعلى بقليل، أما الرداء الخارجي فيكون طويلاً ممتداً حتى الكاحل.

المصمّمة سارة بنت محمد

ترى سارة بأن المثابرة والإصرار على تحقيق النجاح بعيداً عن الملل يولّد الأمل، ويدفع بنا لبذل جهودٍ حثيثة لجعل حياتنا أكثر إنتاجاً وجمالاً، وهو ما يعزّز إيماننا بأننا جئنا إلى هذه الحياة لغاية وهدفنا هو تحقيق هذه الغاية.

المصمّمة سارة بنت محمد

وتقول:”علينا أن نؤمن بالموهبة والقدرة على الابتكار حتى نبدع، فهما الجناحين الذين نسافر بهما للأمل، فأنا من خلال أعمالي أجتهد لأنتج فكرة متكاملة، وهذا التكامل لا ينضج بشكل نهائي إلا من خلال التفاصيل التي تعطي اللمسة الأخيرة والدامغة، التي تعزز الفكرة وبالتالي تولد الأمل”.

المصمّمة سارة بنت محمد