مصممة الأزياء منى المنصوري تكشف لـ”فوشيا” خفايا الفستان المسروق
أخبار

مصممة الأزياء منى المنصوري تكشف لـ”فوشيا” خفايا الفستان المسروق

فوشيا - لاما عزت

منذ دخولها عالم الموضة، استطاعت المصممة الإماراتية منى المنصوري أن تترك بصمة واضحة على الساحة الخليجية والعربية، وتعدتها للعالمية، من خلال أفكار زاوجت فيها بين الروح العربية، بزخمها وغناها، والروح الغربية التي تميل إلى التجديد والمغامرة.

لعل أكثر ما يميز المنصوري أنها تعتبر الأزياء والموضة وسيلة لإبراز جمال المرأة، وأنوثتها، والأهم خصوصيتها.

حلت منى المنصورة ضيفة على مكاتب موقع “فوشيا”، الكائنة في أبوظبي، في لقاء مع طاقم التحرير، ضمن أجواء اتسمت بالدفء والحميمية.

منى المنصوري مع طاقم فوشيا
منى المنصوري مع طاقم فوشيا

وتعد المنصوري من أوائل النساء الخليجيات اللاتي تصدرن مشهد الموضة في العالم العربي، من خلال تصاميم متفردة جنحت فيها إلى تأكيد الهوية المحلية. كذلك تعد أول مصممة في العالم توظف “الكات ووك – ممشى العارضات” لتسليط الضوء على قضايا واهتمامات إنسانية، من خلال إيصال رسائل اجتماعية وبيئية وسياسية عبر أحدث خطوط الموضة.

وشكلت زيارة المنصوري لـ”فوشيا” فرصة لنا كي نتعرف معها على أحدث اتجاهات الموضة العالمية.

منى المنصوري في حديثها لفوشيا
منى المنصوري في حديثها لفوشيا

ترى المنصوري أن اتجاهات الموضة في “الهوت كوتور” Haute Couture (الأزياء الراقية) باتت تُصمم لإرضاء المرأة العربية والخليجية، بالدرجة الأولى، خاصة وأن المرأة في عالمنا أثبتت أنها تتمتع بذوق استثنائي.

أما بالنسبة لـ “ريدي تو وير” Ready-to-Wear (الملابس الجاهزة)، فلا تخفي المنصوري استياءها من عدد كبير من المصممين العالميين، حيث وصفتهم بـ”المفلسين”، مؤكدةً أن الموضة تسير حالياً في انحدار.

ولأول مرة تتطرق المنصوري عبر “فوشيا”  إلى القضية التي باتت تعرف بـ “فستان ليلى علوي”، وهي القضية التي أثارت جدلاً ولغطاً كبيرين على خلفية اتهام مصمم الأزياء هاني البحيري بسرقة تصميم الفستان الأسود والأبيض اللافت الذي ارتدته النجمة المصرية ليلى علوي في حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي في دورته الأخيرة.

تجدر الإشارة إلى أن “فوشيا” كانت أول من سلطت الضوء على قضية الفستان، كما كنا أول من عاد إلى أرشيف المصمم الفرنسي “ستيفان رولان” الذي سرق البحيري التصميم منه، ونشرنا كافة التفاصيل التي تخص الموضوع.

تفاصيل أوفى تتابعونها في الفيديو المرفق.