إحراق حقيبة لوي فيتون بقيمة 15 ألف دولار.. لعيون الفن! (فيديو)
أخبار

إحراق حقيبة لوي فيتون بقيمة 15 ألف دولار.. لعيون الفن! (فيديو)

لبنى عبدالكريم

أقدم المصور الأمريكي المثير للجدل، تايلر شيلدز، على إضرام النار في حقيبة جلدية من تصميم دار لوي فيتون، التي تصل قيمتها إلى 15 ألف دولار من أجل الحصول على صورة فوتوغرافية فنية فقط.

واستطاع تايلر التقاط اللحظة الحاسمة في الصورة لإضافتها إلى سلسة صوره الفنية التي أطلق عليها اسم “Provocateur” أو “استفزازي”. والحقيقة أن هذا المصور استطاع أن يستفز بجرأته الملايين من النساء عبر العالم من عشاق ماركة لوي فيتون الشهيرة.

0916-trunk-on-fire-tyler-shields-3

ليس هذا فقط، فقبل سنوات قام تايلر بإحراق حقيبة يد من “بيركن” وسيارة “رولز رويس” قديمة الطراز تحت اسم الفن.

كما يستعين الفنان بممثلاث من هوليوود مثل إيما روبرتس وكولتون هاينز ومارلين مانسون…”ولكن ليس لإحراقهن …على ما نظن”، حسبما ذكر موقع TMZ.

Maguy Foochia3

بالنسبة لتايلر الذي اعتاد على إعدام أغلى وأفخم الماركات العالمية، فهو لايهتم كثيراً بالموضة بقدر ما أنه مهووس بالأفكار الجريئة والمبتكرة لإثراء الفن… وكذلك مساعدة المحتاجين. ففكرته بحرق حقيبة بيركن التي قُدرت قيمتها ب 100 ألف دولار، كان وراءها عمل خيري بحت، حيث عرض تايلر الصورة للبيع بنفس قيمتها للتبرع للأشخاص المحتاجين.

ويقول تايلر في حوار مع موقع فاشيونيستا: “في الواقع، لقد تبرعت بقيمة الحقيبة لإحدى الجمعيات الخيرية في لندن …وسيتم عرض الصورة في مزاد علني، ومن تم التبرع بالعائدات إلى مستشفى للأطفال.”